المحتوى الرئيسى

طلبة مدرسة «فجنون» يهدون نصبا تذكاريا للقوات المسلحة إ

02/25 00:50

    أنجزت مجموعة من طلاب مدرسة «فجنون» للفنون، التي أسسها الفنان محمد علام، نصبا تذكاريا للقوات المسلحة من حديد الخردة واهداه الطلاب إلي أفراد من القوات المتواجدة أمام المتحف المصري التي نصبت التمثال أمام المتحف لحين البت في أمر وضعه في ميدان التحرير وإستخراج التصاريح اللازمة لذلك بناءا علي رغبة الطلبة. يقول مصطفى علام، أحد المشاركين في إعداد النصب التذكاري، أن الفكرة جاءت جماعية من طلبة ومؤسس مدرسة الفنون نتيجة إحساسهم بالإمتنان للدور الذي لعبته القوات المسلحة في الحفاظ علي ثورة 25 يناير، والحفاظ علي الدولة المصرية من الفوضى بعد إنسحاب الشرطة من الحياة يوم 28 يناير. وكان أملنا كبير أن يتم وضع التمثال في ميدان التحرير ولكن القوات المسلحة الموجودة لتأمين المتحف استلمت النصب ووضعته أمام المتحف علي وعد بالنظر في أمر نقله إلي الميدان. والنصب التذكاري عبارة تمثال من حديد الخردة يزن 380 كيلوجراما يمثل جنديا مصريا يحمل في إحدي يديه العلم المصري وفي الآخري قاذفة مضادة للدبابات (أر بي جي). يبلغ إرتفاعه 3.60 مترا وعرضه 0.5مترا. واستغرق بناءه 9 أيام من العمل المتواصل. وعن إقامة نصب تذكاري للقوات المسلحة وتجاهل الشهداء وأصحاب الثورة يقول مصطفى علام أنه لم يتجاهل الشهداء علي الإطلاق وإنما يجري الآن إعداد نصب تذكاري ضخم يليق بهم وبما قدموه من تضحيات لن نقدر أن نوفيها حق قدرها. مشيرا إلي أن النصب التذكاري للشهداء لم ينتهي حتى الآن لضخامته. مؤكدا أن النصب التذكاري للقوات المسلحة تم الإنتهاء منه أولا لحجمه الصغير ولذلك تم الإعلان عنه أولا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل