المحتوى الرئيسى

أزمة أنابيب البوتاجاز تعود لكفر الشيخ بعد إغلاق 39 منفذ بيع

02/25 00:37

رفض مُلاّك منافذ بيع أسطوانات الغاز قرارات اللواء أحمد زكى عابدين، محافظ كفر الشيخ، التى وصفوها بـ"التعسفية والمجحفة ولا تراعى الظروف التى تمر بها البلاد"، خاصة بعد قراره إغلاق 39 منفذ بيع، بحجة مخالفة الإجراءات الأمنية. كان "عابدين" قرر قبل نهاية العام الماضى تعديل الإجراءات التى ينص عليها قانون التراخيص لمنافذ بيع الأسطوانات، وهو أن يبعد منفذ البيع مسافة 200 متر عن المناطق السكنية المحيطة به من جهاته الأربع، بعد أن كان ينص القانون فى السابق على ألا تزيد المسافة عن 10 أمتار فقط، وذلك وفق الشروط التى حددتها شركة "بتروجاز" المعنية بتراخيص المنافذ. وقال أحد الملاك لـ"اليوم السابع"، إن المحافظ قرر إغلاق 39 منفذ بيع فى 16/11من العام الماضى، نظراً لمخالفتها قرارات الترخيص الجديدة التى أقرها دون سابق إنذار، مشيراً إلى أن المحافظ قام بتوزيع حصة كل منفذ من أسطوانات الغاز على المنافذ المجاورة، وهو ما أدى - بحسب المالك - إلى انتعاش السوق السوداء للأسطوانات وأدى إلى رفع سعر "الأنبوبة" لـ20جنيهاً. وأكد المالك أن مُلاّك المنافذ لا يحتجون على القرار من أجل الاحتجاج فقط أو التنصل من القوانين، وإنما يريدون تخفيف عدد الأمتار التى ينص عليها القرار، والتى تفصل بين المنفذ والمناطق السكنية المجاورة، لاستحالة تنفيذها، فى ظل عدم وجود أراضٍ خالية يمكن البناء عليها تكون مطابقة للشروط الجديدة، لافتاً إلى أن مطالبهم تنحصر فى تخفيض المساحة إلى 50 متراً من كل جانب محيط بالمنفذ، كما هو الحال فى محافظة القليوبية الملاصقة لكفر الشيخ. وأشار إلى أن الملاك تقدموا بطلب لسكرتير عام المحافظة "حافظ عيسوى" لتشكيل لجان فنية لمعاينة المنافذ على الطبيعة ومعرفة ما إذا كان قرار المحافظ الجديد يمكن تنفيذه على أرض الواقع أم لا؟، مؤكداً أن "عيسوى" قابل مطلبهم بقوله: "انتم بتدلعوا". وأوضح المالك أنه بعد تدخل النائب محمد عبد العليم داوود عضو مجلس الشعب "المنحل" لحل الأزمة، قرر المحافظ إعطائهم مهلة ثلاثة أشهر لتطبيق الشروط المنصوص عليها فى القرارات الجديدة، إلا أنه أكد أن هذه المهلة لن تحل المشكلة، نظراً لاستحالة تنفيذ قرارات المحافظ. وناشد المُلاّك "المجلس الأعلى للقوات المسلحة" التدخل لحل الأزمة، من أجل رفع الأعباء المعيشية عن كاهل المواطن المصرى البسيط، فى ظل استغلال بعض تجار السوق السوداء هذه الأزمة وبيعهم أسطوانات الغاز بأسعار فلكية، مما أدى لارتفاع جنونى فى سعر "أنبوبة البوتاجاز".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل