المحتوى الرئيسى

مجلس عباس يطلب عدم المساس بكبار موظفى الزمالك.. وماهر يهدد بالاستقالة

02/25 00:33

تدخل أعضاء مجلس إدارة الزمالك المنحل بقيادة ممدوح عباس فى أزمة المجلس المعين الحالى برئاسة المستشار جلال إبراهيم مع موظفى النادى الذين قاموا بالتظاهر مرتين فى الأئونه الأخيرة للمطالبة بتحسين الأجور والمساواة بين بعضهم البعض، وكذا إحالة كل من تخطى سن الستين للمعاش من أجل إتاحة الفرصة لكوادر شابة بتولى مناصب قيادية. علم "اليوم السابع" أن كلاً من رءوف جاسر نائب رئيس الزمالك السابق والمستشار أحمد جلال عضو المجلس قد اجتمعا مساء الخميس مع جلال إبراهيم وماهر عبد العزيز عضو المجلس الحالى لمناقشة أزمة الموظفين، وشهد الاجتماع مطالبة جاسر وجلال عدم المساس بأى موظف من الموظفين الكبار مثل علاء مقلد مدير عام النادى ونائبه محمد مفتاح وغيرهم الكثيرين على أساس أنهم يعلمون الكثير من الأمور وفى حالة رحيل أياً منهم سيجد المجلس صعوبة فى تسيير شئون النادى، وهو الأمر الذى رفضه ماهر عبد العزيز الذى يتزعم مطالب الموظفين وسيقدم فى اجتماع الغد الطارئ لمجلس الإدارة لإقرار زيادات رواتب الموظفين الصغار وتخفيض رواتب الكبار منهم. زاد خلافات وجهات النظر بين الطرفين خلال الاجتماع بعدما أكد جاسر وجلال على عبد العزيز أن المجلس الحالى معين، الذى هما عضوان به، سيعود قريبا لإدارة النادى بحكم المحكمة، إلا أن ماهر تمسك بموقفه وطلب منه جلال إبراهيم التدخل لحسم الأمر من منطلق شرعيته كرئيس حالى للنادى، إلا أن الأخير اتخذ موقفا وسطا وحاول تهدئة الطرفين، وهو الأمر الذى دفع عبد العزيز للتهديد بتقديم استقالته من المجلس حال إذا لم يعتمد المجلس فى اجتماع الجمعة الزيادات المقررة للموظفين المحتجين. يأتى هذا فى الوقت الذى توعد فيه عدد كبير من الموظفين بتطور الأمور إذا لم يوافق المجلس على طلباتهم، مؤكدين أنهم ينتظرون الاجتماع المزعوم وإذا لم تنفذ طلباتهم سيقومون بإضراب عام عن العمل ويتظاهرون أمام بوابة النادى المواجهة للمجلس القومى على طريق المحور، فضلا عن توجههم للمحامى مرتضى منصور رئيس النادى الأسبق لرفع قضية ضد النادى بأسمائهم ومعه مجموعة من المحامين المعروفين بانتمائهم للزمالك مثل منتصر الزيات وكمال يونس وعمر هريدى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل