المحتوى الرئيسى

أمريكيون عالقون في ليبيا يقيدون رد فعل واشنطن في الازمة

02/25 00:24

واشنطن (رويترز) - ظلت عبارة تقل مئات الامريكيين والركاب الاخرين عالقة في طرابلس يوم الخميس مما يقيد رد فعل الولايات المتحدة على الحملة الدموية التي يشنها الزعيم الليبي معمر القذافي على خصومه.وقال مسؤولون أمريكيون انهم خففوا من حدة ردودهم على العنف في ليبيا خشية أن يؤدي استخدام لهجة قوية الى أعمال انتقامية ضد الرعايا الامريكيين هناك. وحالت الرياح القوية والامواج العالية دون ابحار العبارة.وقال المتحدث باسم الخارجية الامريكية بي.جي. كراولي ان وليام بيرنز المسؤول الرفيع بالوزارة تحدث الى وزير الخارجية الليبي موسى كوسه وشكره على جهود حكومته في اجلاء الرعايا الامريكيين في مؤشر على مدى دقة الموقف الذي تواجهه واشنطن في سعيها لاجلاء رعاياها.وتابع كراولي ان العبارة التي تقل 285 راكبا قد تغادر الى جزيرة مالطا في البحر المتوسط في وقت لاحق يوم الخميس في حالة تحسن الطقس.ومن بين الركاب على العبارة 167 أمريكيا و 118 راكبا من جنسيات أخرى. وظل الركاب على متن العبارة لاكثر من 24 ساعة بينما يقوم جنود موالون للقذافي بحملة على خصومه في الشوارع خارج الميناء.وقال كراولي "أنا واثق ان الظروف صعبة لاي شخص موجود على السفينة طوال هذا الوقت دون أن تتحرك."وأضاف ان رجال أمن أمريكيين موجودون على السفينة دون أن يحدد هويتهم أو ما اذا كانوا مسلحين. وليس بين هؤلاء جنود من مشاة البحرية الذين يوجدون غالبا في السفارات الامريكية.وتسيطر قوات الامن الليبية على محيط الميناء وسمحت بنقل امدادات تشمل فواكه الى العبارة.وتقدر الحكومة الامريكية أن عدة الاف من الامريكيين يعيشون في ليبيا ويحمل معظمهم جنسية مزدوجة. وهناك نحو 600 أمريكي لديهم جوازات سفر أمريكية فقط.وقال كراولي ان الطقس السيء تسبب ايضا في ارجاء خطط لهبوط طائرة أمريكية مستأجرة في طرابلس يوم الخميس ومن المقرر أن تصل يوم الجمعة. واضاف ان هناك نحو خمسة الاف شخص من كل الجنسيات في مطار طرابلس.من روس كالفين

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل