المحتوى الرئيسى

خروج أكثر من 4600 مواطن صيني المصالح الاقتصادية الصينية في ليبيا معرضة لمخاطر بعد إعتداءات على الشركات الجمعة 22 ربيع الأول 1432هـ - 25 فبراير 2011م

02/25 08:48

بكين – رويترز قالت الصين إنها منيت بخسائر اقتصادية شديدة نتيجة للاضطرابات السياسية في ليبيا. وأوضحت وزارة التجارة الصينية، في بيان في موقعها على الانترنت، انه حتى الاربعاء تعرضت مواقع ومعسكرات لسبع وعشرين شركة صينية للانشاءات "للهجوم والنهب" وسط الاضطرابات في ليبيا بعد أن استخدم معمر القذافي الجيش لقمع انتفاضة شعبية مناهضة لحكمه الذي مضى عليه 41 عاما. وأشارت إلى أن "الصين منيت بخسائر اقتصادية واسعة النطاق في ليبيا بما في ذلك نهب مواقع للعمل وحرق وتدمير مركبات وادوات وتحطيم معدات مكاتب وسرقة اموال نقدية." ولم تذكر الوزارة القيمة النقدية للخسائر، لكنها قالت إن هناك عددا قليلا من الاصابات بين الصينيين في ليبيا، في حين لا توجد أي تقارير عن وفيات. وأضافت أن 36 ألف مواطن صيني يعيشون في ليبيا وأن 75 شركة صينية لها عمليات في البلاد. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ما تشاوشيوي إن الصين ستواصل العمل على الارض لحماية مصالح البلاد. ودعت الصين -المعروفة بعزوفها عن انتقاد الحكومات السلطوية في الدول النامية- إلى عودة الاستقرار إلى ليبيا، وقالت إنها "لن تدخر جهدا" في إجلاء مواطنيها. وأكد تشاوشيوي إن السفارات الصينية في المنطقة تتخذ ترتيبات لعمليات اجلاء عن طريق الجو والبحر والبر وان أكثر من 4600 مواطن صيني عادوا بالفعل إلى الصين أو أرسلوا إلى "دول ثالثة أكثر امانا".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل