المحتوى الرئيسى

النيابة تحبس «ضابط المعادي» 4 أيام وتتهمه بالشروع في قتل السائق

02/25 01:16

أمرت النيابة العامة بحبس الملازم أول صلاح أشرف السجيني 4 أيام على ذمة التحقيق في واقعة تعديه على سائق بميدان الجزائر بمنطقة البساتين، ظهر الخميس، ووجهت له تهمة الشروع في القتل. وانتقل وكيل نيابة البساتين إلى مستشفى الشرطة واستمع لأقوال الضابط الذي أكد وقوع مشاجرة مع المجني عليه تطورت إلى مشادة مع زملائه السائقين وأنه لم يكن يقصد إطلاق الرصاص عليه، مشيراً إلى أن أحد السائقين حاول الاستيلاء على سلاحه الميري فخرجت رصاصة منه استقرت في جسد السائق المصاب. كما انتقل وكيل النيابة واستمع لأقوال السائق المصاب بمستشفى القصر العيني وطلب تقريراً من إدارة المستشفى يوضح حالته الصحية. وأثبتت معاينة النيابة لمكان الواقعة تلفيات بسيارة الضابط الخاصة وسيارة شرطة. كان الضابط  أطلق النار على سائق سيارة أجرة بميدان الجزائر بالمعادي، بعد مشاجرة نشبت بينهما بسبب احتكاك وقع بين سيارتي  السائق والضابط، وتظاهر مئات المواطنين، الذين انهالوا بالضرب على الضابط وأصابوه بإصابات خطيرة، كما أحرقوا سيارته. وقال شهود عيان إن السائق المجني عليه مر بجوار سيارة كان يقودها ضابط قرب ميدان الجزائر بالمعادي، وظن الضابط أن السائق يحاول تجاوزه وقطع الطريق عليه، مما أثار غضبه، فاستوقف سيارته ونزل منها وأطلق طلقة نارية أصابت السائق ونقل على إثرها إلى مستشفى قصر العيني، وأضاف الشهود أن المواطنين أمسكوا بالضابط وانهالوا عليه بالضرب، حتى ألقت الشرطة العسكرية القبض عليه، وتم إيداعه مستشفى القوات المسلحة. وشهدت منطقة المعادي توافد مئات المواطنين الذي هتفوا ضد وزارة الداخلية، وذهبوا إلى قسم شرطة صقر قريش، في محاولة لاقتحامه، وإشعال النيران فيه، فيما توجه آخرون إلى مقر نيابة البساتين للتظاهر أمامها، وتوجه فريق ثالث في اتجاه كورنيش النيل للاحتجاج على تصرفات ضباط الشرطة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل