المحتوى الرئيسى

عشرة قتلى وعشرات المصابين في مسيرات "يوم الغضب" بالعراق

02/25 23:18

بغداد (رويترز) - نزل الاف العراقيين الى الشوارع يوم الجمعة للاحتجاج على الفساد ونقص الخدمات الاساسية في مسيرات بأنحاء العراق في استلهام لانتفاضات في العالم العربي فقتل عشرة اشخاص على الاقل في اشتباكات مع قوات الامن.وأصيب العشرات خلال اشتباكات "يوم الغضب" العراقي حيث حاول متظاهرون اقتحام مبان حكومية وأطلق أفراد أمن النار في الهواء في محاولة لتفريقهم.ولم ترد تقارير عن وقوع هجمات لمسلحين على المتظاهرين رغم تحذير رئيس الوزراء نوري المالكي من أن القاعدة وغيرها من الجماعات ربما تهاجم المتظاهرين.وتعهد المالكي بعدم تجاهل مطالب المحتجين.وقال المالكي في بيان "أود التأكيد هنا لكل مواطنينا الكرام أن ما من شيء اعترضوا عليه أو احتجوا لعدم رضاهم عنه يذهب سدى وانني سأتابع شخصيا تنفيذ كافة الامور التي تقع تحت مسؤولياتي كرئيس لمجلس الوزراء."ووقعت أشد الاشتباكات بين المحتجين وقوات الامن في منطقتي الحويجة والموصل المضطربتين في شمال البلاد وفي البصرة في الجنوب.وبعد ثماني سنوات من غزو قادته الولايات المتحدة للعراق وأطاح بالرئيس الراحل صدام حسين مازالت التنمية في البلاد بطيئة ويوجد نقص في الغذاء والماء والكهرباء والوظائف.وهزت العالم العربي احتجاجات تسعى للاطاحة بزعماء يتولون السلطة منذ عقود واجراء انتخابات حرة وتحسين الخدمات الاساسية لكن المتظاهرين العراقيين يركزون بشكل أكبر على الحاجات الضرورية وانهاء الفساد.وقالت لينا علي وهي عراقية تبلغ من العمر 27 عاما ومن أعضاء صفحة بموقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي دعت للاحتجاج ان المحتجين نزلوا الى الشارع من أجل التغيير لتحسين الوضع في العراق وأضافت أن نظام التعليم سيء ونظام الصحة سيء أيضا كما أن تردي الخدمات يتفاقم.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل