المحتوى الرئيسى

الوصل والأهلي في نصف نهائي الكأس

02/24 22:46

دبي- خاص (يوروسبورت عربية) تأهل الوحدة والوصل إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس رئيس الدولة الإماراتي لكرة القدم بعد فوز الأول على مسافي –أحد أندية الدرجة الأولى "ب"- بهدفين دون مقابل، والثاني على الأهلي بهدف نظيف، ليضربان موعداً مع بعضهما على بطاقة العبور إلى المباراة الختامية. في المباراة الأولى، حقق الوحدة انتصاراً مستحقاً على استاد زعبيل بهدفي المدافع الدولي حمدان الكمالي (22) وصانع الألعاب عبدالرحيم جمعة (54). ولم يجد أصحاب السعادة صعوبة في تجاوز دفاعات خصمهم "المتواضع" وفرضوا سيطرتهم على اللقاء معولين على فارق الخبرة وإمكانات اللاعبين الدوليين التي خلقت الفارق لمصلحة العنابي. وكان مسافي قد تأهل إلى الدور ربع النهائي بقرار من لجنة أوضاع اللاعبين على الرغم من خسارة الفريق أمام العين صفر-3 لأن الأخير أشرك لاعبه المحترف العاجي جمعة سعيد بصفة غير قانونية فاستفاد مسافي من القرار وواجه الوحدة غير أنه خرج من المنافسة. وأحرز الكمالي الهدف الأول من كرة ثابتة نفذها فهد مسعود وحولها في شباك مسافي بعيداً عن الرقابة، واستثمر العنابي سيطرته المطلقة معززاً تفوقه بهدف ثان على الرغم من تألق حارس مسافي محمد عبدالله وزملاءه المدافعين الذين أبعدوا الكثير من الفرص المحققة. وحمل الهدف إمضاء عبدالرحيم جمعة من رأسية حولها له محمود خميس فارتقى لها وغمزها في الشباك معلناً نهاية مبكرة للقاء، وكاد البرازيلي فرناندو بيانو أن يحرز الهدف الثالث لولا تسرعة وإهداره العجيب للفرص.   الأهلي خارج المنافسة وفي المباراة الثانية، حجز الوصل مقعده في نصف النهائي على حساب الأهلي بهدف أحرزه الإسباني فرانشيسكو يستي بعد مباراة متكافئة جمعتهما على استاد مكتوم بن راشد بنادي الشباب. وبدأ الاهلي المباراة بقوة لامتلاك زمام الأمور في منطقة المناورة وكاد يسجل من مناسبات عدة عبر البرازيلي أندريه بنغا وخالد مسعود ولكن الحارس ماجد ناصر كان لها بالمرصاد، وفي المقابل قاد فتى السامبا الوصلاوي ألكسندر أوليفيرا هجمات خطيرة على مرمى الأهلي دون جدوى لبراعة الايطالي فابيو كانافارو في إغلاق المنافذ صوب المرمى الأحمر. وتحسن إيقاع اللعب في الحصة الثانية وطغى الحماس على الجانب الفني حتى تمكن الوصل من التقدم عبر يستي الذي استلم كرة داخل الصندوق وراوغ مدافعاً قبل أن يسدد أرضية زاحفة بين قدمي الحارس معلناً هدف الفوز الثمين. وتدخل مدرب الاهلي للتعديل فأشرك عبد الله عبد الرحمن بدلاً من أحمد خميس فتحسن الحال بعض الشيء إلا أن الحارس ماجد ناصر تألق في إبعاد الكرات ولعب دور صمام الأمان في صفوف الإمبراطور، لتنتهي المباراة بهدف وحيد وسط فرحة عارمة للاعبيه وأنصاره. من محمد الحتو

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل