المحتوى الرئيسى

اوبك ستتحرك في حال اضطراب السوق النفطية نتيجة الازمة في ليبيا

02/24 18:55

الجزائر (ا ف ب) - قال وزير الطاقة والمناجم الجزائري يوسف يوسفي الخميس ان منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) قد تتحرك لضمان سلامة السوق النفطية في حال شهدت اضطرابات في التغذية.وقال يوسفي في مؤتمر صحافي مع صحافيين جزائريين من بينهم مراسل وكالى الانباء الجزائرية في اثناء زيارة الى ايليزي في جنوب شرق البلاد على مقربة من الحدود الليبية "لا اعتقد أن سوق النفط ستعرف اضطرابا محسوسا بسبب ما يحدث في ليبيا".وتابع "لكن في حالة حدوث اضطرابات حقيقية فإن منظمة الأوبك ستتخذ قرارات من أجل تأمين السوق".وصباح الخميس شارف سعر برميل نفط برنت بحر الشمال تسليم نيسان/ابريل عتبة 120 دولار، بالتحديد 119,79 دولارا قبل ان يتراجع.وتنتج ليبيا 3% من استهلاك النفط العالمي.واعتبر المحلل لدى بروين وغيرتز في سنغافورة فيكتور شام ان "القلق يتجاوز وضع ليبيا التي تعتبر منتجا متواضعا نسبيا، ويتعلق بالاحرى بكبار المنتجين الذين قد تنتقل اليهم عدوى الثورات".وتقلص انتاج شركة ايني الايطالية للمحروقات التي تشكل اهم منتج اجنبي في ليبيا بنسبة فاقت 50% حيث بلغ 120 الف برميل في اليوم في البلاد نتيجة تعليق عدد من النشاطات بسبب اعمال العنف، على ما اعلن مديرها العام الذي اجلي حيزا كبيرا من موظفيه.كما اوقفت المجموعة تسليم الغاز الليبي عبر انبوب غرينستريم النفطي وهو الوحيد الذي يربط ليبيا بايطاليا ومنها باوروبا.كما اعلن عدد من الشركات النفطيةالعاملة في البلاد عن تباطؤ نشاطاتها وحتى تعليقها على غرار الالمانية وينترشال والفرنسية توتال والاسبانية ريبسول.وفي ما يتعلق بنشاطات مجموعة سوناطراك النفطية الجزائرية العاملة في ليبيا اكد يوسفي ان الاعمال على ما يرام. واكد ان سوناطراك تواصل عملها في ليبيا وان نشاطاتها لن تتأثر بالاضطرابات.وبخصوص الجزائر اكد الوزير ان قدرة البلاد الحالية كافية لعشرات السنوات على الاقل "في حالة اثبات الاحتياطات التقليدية و غير التقليدية".واضاف ان الاحتياط الحالي قادر على ان "يستجيب بشكل واسع لحاجيات السوق على المدى الطويل".وتحتفل الجزائر الخميس بالذكرى الاربعين لتاميم قطاع المحروقات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل