المحتوى الرئيسى

70 ألف مصرى فى العراء بجوار مطار طرابلس يستغيثون بالمشير وشفيق

02/24 19:03

فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أهاب حسام البدرى المدير الفنى لفريق المريخ السودانى الذى كان عالقاً وفريقه فى مدينة طرابلس الليبية لأداء مباراة فى بطولة الأندية الأفريقية قبل الثورة الشعبية، بالمشير طنطاوى والمجلس العسكرى المصرى وحكومة الفريق شفيق، أن يسارعوا بنجدة المصريين العالقين فى طرابلس منذ الأحداث الأخيرة، خاصة أن قرابة الـ70 ألفاً، حسب رواية البدرى، ينتظرون خارج مطار طرابلس لحين وصول طائرات لنقلهم، ويعيشون أوقات عصيبة فى العراء خارج المطار الذى اكتظ بكل المغادرين من الجنسيات المختلفة، ولم يعد أمام المصريين وأسرهم، سواء النساء أو الأطفال، إلا الإقامة حول المطار فى ظل درجة حرارة وصلت مساء أمس وأمس الأول إلى 4 درجات، بالإضافة للأمطار والرياح وليس معهم إلا بطاطين. وأضاف البدرى أن كل المصريين الذين شاهدهم خلال مغادرته مع فريق المريخ السودانى بطائرة خاصة استأجرها رئيس النادى جمال الوالى حملوه أمانة توصيل استغاثتهم للسلطات المصرية، مؤكدين له أنهم فى حالة استياء من تصريحات وزير الخارجية أحمد أبوالغيط الذى يؤكد أن ترحيل المصريين يتم على قدم وساق، فى حين أن زمن تقاطر الطائرات المصرية لا يواكب هذا العدد الكبير من الأسر المصرية العالقة. كما أوضح البدرى أن المصريين الذين يعيشون فى حالة سيئة فى العراء حول مطار طرابلس فى حالة ذعر ومستاءين بسبب مشاهدتهم لكل الجنسيات، سواء الأوروبية أو الأتراك وطيران بلادهم ينقلهم فى ظل جسور جوية، فى حين أن طائرتين مصريتين فقط يؤديان خدمة نقل الأسر العالقة. وأنهى البدرى تصريحاته لـ"اليوم السابع" قائلا: إن المصريين فى طرابلس أكدوا له ثقتهم فى المشير والفريق شفيق حينما تصلهما الاستغاثة المصرية، وهو ما دفعهم لرفض التصوير ونقل الحالة البائسة التى يعانون منها، لكنهم شرحوا له أن عدم اهتمام الخارجية بهم سيضطرهم لطلب العون أمام الإعلام العالمى، أو القيام بتظاهرة ضد أبو الغيط ووزارته والسفارة المصرية فى طرابلس، وأنهم مازالوا يأملون أن تتحرك الجهات المعنية فى أسرع وقت لإنقاذهم وأطفالهم ونقلهم بأمان إلى أرض الوطن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل