المحتوى الرئيسى

الشروق في ليبيا: معنويات مرتفعة والجدران تهاجم القذافي

02/24 21:28

 استطاعت "الشروق" أن تدخل الأراضي الليبية، التي تشهد ثورة عارمة ضد نظام القذافي، وكان أول ما يلفت الانتباه التشابه الكبير بين الثورة المصرية والليبية، في الهتافات والعبارات المكتوبة على الجدران.المعنويات في محافظات الشرق (بداية من عرب مساعد وحتى تبرك وبنغازي) مرتفعة جدا، والأهالي يعلنون استعدادهم للموت لإسقاط القذافي.حركة كثيفة جدا لانتقال المصريين من ليبيا على الحدود الليبية عند معبر السلوم إلى أراضي الوطن، والسيارات القادمة لا تنقطع، وفي المقابل حركة القوافل الطبية والدوائية، والليبيون يستقبلون المصريين بحفاوة بالغة.رحلة "الشروق" إلى بنغازي استغرقت 28 ساعة، مرت خلالها بعرب مساعد (كيلومترين غرب الحدود المصرية)، هناك ننزل القوافل الدوائية، ويعاد تحميلها في سيارات صغيرة تسافر غربا.لا وجود للشرطة أو الجيش من الحدود المصرية وحتى بنغازي، فيما تقوم لجان شعبية بدور الأمن في الشوارع، وأعضاؤها يرحبون بحفاوة بكل إعلامي.في مدينة تبرك، يتجمع المئات منادين بإسقاط القذافي، وعلى الجدران عبارات: "يسقط القذافي المجنون"، وفي بنغازي آلاف المصريين يشاركون في الهتاف: "عاشت ليبيا حرة، والقذافي برة".ورغم البرد الشديد والأمطار الغزيرة، يواصل الليبيون اعتصامهم، ويقومون بتنظيف أماكنهم، ويرفعون المياه عن الطريق.وعبر "الشروق" أرسل مصريون استغاثة طالبوا فيها القوات المسلحة المصرية بإرسال طائرات أو سفن إلى ميناء مصراتة، ثالث أكبر المدن الليبية لإجلائهم، وقال مجدي التهامي، أحد المصريين الذين يعيشون في تلك المدينة منذ 11 عاما: عددنا 11 ألف مصري، منهم أطباء ومهندسون وعمال وفنيون، ولا سبيل لنا للخروج من هنا.وأكد التهامي أن مصراتة آمنة تماما من الداخل، بعد أن سيطر عليها الثوار بشكل كامل، واستولوا على دبابات ومجنزرات للجيش، لكن من يخرج من المدينة لن ينجو من الموت على يد المرتزقة، حسب قوله.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل