المحتوى الرئيسى

صوت عربي ,, بأوتار أجنبية

02/24 17:28

.أوباما ,,, يجلس خلف شاشة اللاب الرئاسي الجديد ,,, ويلقي نظرة متفحصة على الفيس بوك ثم يقود احتلاله من خلاله دون أن يرهق شعبه وجيشه ,,, أما كارثة شعوبنا العربية أنها تلهث وراء بعض المجد دون وعي لأهداف الثورات ومن يقودها متسلسلة بمواعيد محددة . عار على الشعوب العربية أن تجعل من قادتها رغم الأخطاء التي قد يقع فيها أي ذي سلطة محط سخرية . هنالك تاريخ ومجد ووجود لذلك أرجو دوما أن تكون الهتافات عربية عربية دون إرهاق المقام العربي الإسلامي أما العالم ودون إهانة رؤسائنا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل