المحتوى الرئيسى

مقتل 15 على الاقل في تفجير انتحاري بالعراق

02/24 23:46

الفلوجة (العراق) (رويترز) - قال مسؤولون ورجال شرطة ان انتحاريا فجر نفسه اثناء احتفال في مركز ثقافي بمدينة الرمادي العراقية الغربية يوم الخميس فقتل 15 شخصا على الاقل واصاب 21 اخرين .وقال نائب محافظ الانبار حكمت خلف الذي اصيب في الانفجار ان الانتحاري فجر نفسه أثناء احتفال بالمولد النبوي بالمدينة التي تبعد 100 كيلومتر غربي بغداد.وأضاف خلف أنه كان مع مسؤولين اخرين في قاعة للاحتفال بذكرى المولد النبوي حين جاء انتحاري الى باب القاعة وهتف "الله أكبر" وفجر نفسه.وقال مصدر طبي في المستشفى المحلي ان الانفجار اسفر عن مقتل 15 شخصا واصابة 21 اخرين.وكانت محافظة الانبار مترامية الاطراف في قلب تمرد سني بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 . وشهدت المدينتان الرئيسيتان بها الرمادي والفلوجة بعضا من اعنف الاشتباكات اثناء الحرب.وقال محافظ الانبار قاسم محمد الذي يستهدفه المسلحون من حين لاخر ان مفجرين انتحاريين اخرين ما زالا مطلقي السراح.واضاف ان هذين الانتحاريين الاخرين حاولا تفجير نفسيهما في الموقع لكن قوات الامن فتحت النار ولاحقتهما. وقال ان قوات الامن تعرفت على ملامحهما وستلقي القبض عليهما.وفي حين تراجع العنف في العراق من ذروته اثناء الاقتتال الطائفي عامي 2006 و 2007 الا أن التفجيرات والهجمات مازالت تحدث بشكل يومي تقريبا بعد ثماني سنوات من الغزو.من فاضل البدراني الفلوجة (العراق) (رويترز) - قال مسؤولون ورجال شرطة ان انتحاريا فجر نفسه اثناء احتفال في مركز ثقافي بمدينة الرمادي العراقية الغربية يوم الخميس فقتل 15 شخصا على الاقل واصاب 21 اخرين .وقال نائب محافظ الانبار حكمت خلف الذي اصيب في الانفجار ان الانتحاري فجر نفسه أثناء احتفال بالمولد النبوي بالمدينة التي تبعد 100 كيلومتر غربي بغداد.وأضاف خلف أنه كان مع مسؤولين اخرين في قاعة للاحتفال بذكرى المولد النبوي حين جاء انتحاري الى باب القاعة وهتف "الله أكبر" وفجر نفسه.وقال مصدر طبي في المستشفى المحلي ان الانفجار اسفر عن مقتل 15 شخصا واصابة 21 اخرين.وكانت محافظة الانبار مترامية الاطراف في قلب تمرد سني بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 . وشهدت المدينتان الرئيسيتان بها الرمادي والفلوجة بعضا من اعنف الاشتباكات اثناء الحرب.وقال محافظ الانبار قاسم محمد الذي يستهدفه المسلحون من حين لاخر ان مفجرين انتحاريين اخرين ما زالا مطلقي السراح.واضاف ان هذين الانتحاريين الاخرين حاولا تفجير نفسيهما في الموقع لكن قوات الامن فتحت النار ولاحقتهما. وقال ان قوات الامن تعرفت على ملامحهما وستلقي القبض عليهما.وفي حين تراجع العنف في العراق من ذروته اثناء الاقتتال الطائفي عامي 2006 و 2007 الا أن التفجيرات والهجمات مازالت تحدث بشكل يومي تقريبا بعد ثماني سنوات من الغزو.من فاضل البدرانيالفلوجة (العراق) (رويترز) - قال مسؤولون ورجال شرطة ان انتحاريا فجر نفسه اثناء احتفال في مركز ثقافي بمدينة الرمادي العراقية الغربية يوم الخميس فقتل 15 شخصا على الاقل واصاب 21 اخرين .وقال نائب محافظ الانبار حكمت خلف الذي اصيب في الانفجار ان الانتحاري فجر نفسه أثناء احتفال بالمولد النبوي بالمدينة التي تبعد 100 كيلومتر غربي بغداد.وأضاف خلف أنه كان مع مسؤولين اخرين في قاعة للاحتفال بذكرى المولد النبوي حين جاء انتحاري الى باب القاعة وهتف "الله أكبر" وفجر نفسه.وقال مصدر طبي في المستشفى المحلي ان الانفجار اسفر عن مقتل 15 شخصا واصابة 21 اخرين.وكانت محافظة الانبار مترامية الاطراف في قلب تمرد سني بعد الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003 . وشهدت المدينتان الرئيسيتان بها الرمادي والفلوجة بعضا من اعنف الاشتباكات اثناء الحرب.وقال محافظ الانبار قاسم محمد الذي يستهدفه المسلحون من حين لاخر ان مفجرين انتحاريين اخرين ما زالا مطلقي السراح.واضاف ان هذين الانتحاريين الاخرين حاولا تفجير نفسيهما في الموقع لكن قوات الامن فتحت النار ولاحقتهما. وقال ان قوات الامن تعرفت على ملامحهما وستلقي القبض عليهما.وفي حين تراجع العنف في العراق من ذروته اثناء الاقتتال الطائفي عامي 2006 و 2007 الا أن التفجيرات والهجمات مازالت تحدث بشكل يومي تقريبا بعد ثماني سنوات من الغزو.من فاضل البدراني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل