المحتوى الرئيسى

"الإخوان" توقف 4 من أعضائها وقعوا على بيان انسحاب من الانتخابات الماضية

02/24 15:50

أصدر مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان قرارًا بوقف أربعة من أعضائها بالبحيرة إلى أجل غير مسمى، بسبب توقيعهم على بيان قبل الانتخابات البرلمانية يدعون فيه الجماعة لعدم المشاركة فى الانتخابات التى وصفوها بالديكورية. تلقى الأعضاء الأربعة قرار الإيقاف عن طريق عضو مكتب إدارى بالبحيرة وهم د.أنور عبد العزيز وحازم قريطم ويسرى الفحام ومحمد حشيش، وأكد أحد الموقوفين، أن هذا ثمار الحرية والعدالة، التى يتخذها الإخوان مسمى للحزب الجديد للجماعة، مضيفا أن هناك بعض العناصر التى لا تستوعب ما تم من حرية وتغيير والثورة ضد النظام السابق بمن فيهم الرئيس السابق مبارك للمطالبة بالحرية والعدالة، موضحًا أن هناك أيضًا فى الجماعة من هو مازال يفكر بالطريقة القديمة، والانغلاق، نافيا ارتكاب أى مخالفة أو جريمة طالما أراد أن يعبر عن رأيه. من جانبه أكد محمد حشيش، أحد الموقوفين، أنهم قدموا بيانًا لمكتب الإرشاد موقعًا من عدد كبير من الأعضاء فى الجماعة سواء داخل أو خارج التنظيم، أكدوا فيه رفضهم المشاركة فى انتخابات وواقع لن يأخذوا فيه أى حق وسيتم التزوير، وتم بعدها التحقيق معهم عن طريق أعضاء بمكتب إدارى البحيرة ولم يسفر التحقيق عن شىء، ونصحهم أحد أعضاء المكتب بتقديمهم اعتذارًا عما أسىء فهمه لمكتب الإرشاد، إلا أنهم ردوا بأنهم لم يقدموا ما يتطلب الاعتذار، مضيفًا أن الأمر انتهى وقتها وظنوا أنه تم إغلاق الملف، إلا أنهم فوجئوا بقرار الإيقاف. فيما علق أحد الأعضاء المحقق معهم قائلاً إنه لا يوجد فى اللائحة ما يطلب من أى عضو أن يستأذن الجماعة أو مسئوله قبل أن يعبر عن رأيه أو يتحدث فى أى قضية عامة لا تخص العمل التنظيمى أو الإدارى، مضيفًا أنهم طالبوا بلجنة محايدة للتحقيق بدلا من أن يكون المحققون هم أنفسهم جهة الإدارة فى الجماعة، مما يعد، حسب قوله، جوًا غير صحى. يأتى هذا فى الوقت الذى ظهرت فيه مطالبات عبر الفيس بوك وعبر منتديات شباب الجماعة تطالب بتغيير طريقة العمل فى كثير من الأقسام وفتح باب الحوار بين الشباب والقيادة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل