المحتوى الرئيسى

طهران تبحث تجريد كروبي من زيه الديني

02/24 14:56

طهران: حذر الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد الاربعاء الحكام من مغبة عدم استجابتهم مطالب شعوبهم، متوقعا تمدد الاحتجاجات الشعبية في الشرق الأوسط، الى أوروبا وأمريكا الشمالية.ووصف نجاد ما يجري في ليبيا بأنه "قبيح"، متحدثا عن قتل جماعي، ورأى ان التعاطي السيء لمعمر القذافي مع شعبه أثار دهشة العالم وذهوله.ونقلت صحيفة "الحياة" اللندنية عن نجاد قوله بعد جلسة للحكومة: "قيام شخص بقتل مدنييه وقصف مواطنيه، أمر لا يصدق".وتساءل: "كيف يمكن حاكما ان يستهدف مواطنيه برشاشات ودبابات ومدافع وطائرات، ثم يعلن ان من يعارض حكمه سيقتل؟".واستدرك: "هذا غير مقبول. دعوا شعوبكم تتكلم، أن تكون حرة، أن تقرر، أن تعبر عن ارادتها، يجب ألا نقاوم إرادة الشعب".وحذر الحكام من مغبة عدم استجابتهم مطالب شعوبهم، كي لا تنتفض ضدهم، قائلاً: "أطلب من المسئولين في كل الدول أن يأخذوا إرادة شعوبهم في الاعتبار، أن يستمعوا إليها ويتحاوروا معها". وتساءل "لماذا التصرّف بهذا السوء، عندما ينزل الناس الى الشارع ويضغطون للمطالبة بإصلاحات؟".واعتبر نجاد ان العالم على أعتاب تحولات مهمة ستحدث وتشمل كل الدول، من آسيا الى افريقيا ومن أوروبا الى أمريكا الشمالية.وتزامن حديث نجاد عن حرية الشعوب مع إعلان رئيس تكتل علماء الدين في البرلمان محمد تقي رهبر، ان المحكمة الخاصة بعلماء الدين تبحث في تجريد أحد قادة المعارضة مهدي كروبي من زيه الديني، معتبرا انه "لا يستحق ان يرتديه".وحض المحكمة والقضاء الإيراني على محاكمة رؤوس الفتنة، مشددا على ان كروبي واجه خلال السنوات الأخيرة النظام والثورة، وتجريده من زيّه الديني عقاب خفيف للجرائم التي اقترفها.أما جعفر شجوني عضو المجلس المركزي لـ"رابطة علماء الدين المناضلين" "روحانيت" فرأى ان كروبي "اصبح من خلال ممارساته المناهضة للقانون، مجرد شبه رجل دين، لذلك يجب إخراجه من مجموعة علماء الدين، من خلال تجريده من زيه".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 24 - 2 - 2011 الساعة : 9:6 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 24 - 2 - 2011 الساعة : 12:6 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل