المحتوى الرئيسى

لماذا لا يوجد لدينا حاكم عربي متقاعد ؟ .. بقلم:محمد عارف مشّه

02/24 00:48

لماذا لا يوجد لدينا حاكم عربي متقاعد ؟ محمد عارف مشّه كثيرا ما فكرت بهذا السؤال قبل حركتي تونس ومصر الشبابية والتي أدت إلى زوال حكم رئيسين من أقدم الرؤساء العرب وأحسب أطول حكام العالم على الإطلاق ، ولم أجد جوابا لمثل هذا السؤال . حاولت سؤال أهل العلم والمعرفة بالأمور السياسية وأنظمة الحكم العربية فكانت تجاهلهم لإجابتي إلا بثمن . الآن عرفت الإجابة بغير ثمن . وأعتقد أن الإجابة تنجو على المنحى التالي يقينا . أولا : أن الحاكم العربي يؤمن إيمانا قاطعا بأن كرسي حق مكتسب لها وللأبناء من بعده وأن أي خروج عن هذا الحق المكتسب هو خروج عن الشرعية ويستحق التدمير حتى لو أدى الأمر إلى حرق الشعب بأكمله . ثانيا : تحرص الأنظمة العربية على إبعاد المعارضين أيا كان توجههم سواء كان لمصلحة الوطن وهم على غالبيتهم ، أو الادعاء بأن هؤلاء المعارضين يرتبطون بأجندات خارجية وبأنهم زنادقة السلطان الذي يحق له شنقهم على أعواد المدينة بغير محاكمة ، أو الزج بهم في غياهب السجون وعلى رأس هؤلاء الزنادقة هم المثقفين والعلماء والمتهمون بحبهم للوطن . ثالثا : حرص الأنظمة العربية على المؤيدين الأغبياء لنظام الحكم يصفقون ويغنون ويرقصون وعاش مولاي السلطان . رابعا : إن أي إجراء احترازي لا يتعدى عن إلقاء كسرة خبز جافة للفقراء ليعملوا على إسكات قليل من الجوع لدى هؤلاء المساكين أو إلقاء عظمة للكلاب كي يزيد نباحهم تمجيدا للحاكم العربي خامسا : يبدع الحاكم العربي في توزيع أرغفة الخوف بواسطة بصاصيه ورجال مخابراته . سادسا : الهاء الشباب باللهو والمتعة واللذة الزائلة بكافة الوسائل المشروعة وغير المشروعة سابعا : قتل روح الإبداع والمبادرة عند الشباب والعمل على انتشار البطالة والفراغ ودور اللهو ثامنا : فإذا أطال الله في عمر الحاكم العربي ولم يتم اغتياله أو لم يحدث انقلاب عسكري ما أو ملّ منه مؤيدوه لا سمح الله فلا مانع من توريث الحكم لأحد أبنائه سواء من خلال تعديل الدستور أو إلغاء الدستور وتعطيله . تاسعا : كلمة متقاعد تعني مت قاعد والحاكم العربي لا يريد أن يموت عاشرا : أعداء الوطن راضون عنه ورجال مخابرات الدول المؤيدة للحاكم العربي تطمنه باستمرا ر بعبارة : دوس على شعبك يدوم لك حكمك فهل سيفكر بالتقاعد ؟ mohadmoon@yahoo.com

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل