المحتوى الرئيسى

جبهة دعم الثورة تطالب بتنحي "شفيق"

02/23 21:47

كتب- حمدي عبد العال: طالبت جبهة دعم الثورة المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتنحية الفريق أحمد شفيق عن حكومة تسيير الأعمال وكلِّ رموز النظام البائد في الحكومة، مؤكدةً رفضها ما يحدث من ترقيعات في جسد النظام البائد ومحاولة دعمه بشخصيات مقبولة لدى الشعب المصري؛ بغرض الالتفاف على الثورة وإعادة بناء النظام المرفوض لدى الثوار. وقال د. محمد البلتاجي، القيادي بجبهة دعم الثورة لـ(إخوان أون لاين): إن ما حدث من تغييرات وإدخال شخصيات مقبولة لدى الجماهير المصرية غير كافٍ وغير معبِّرٍ عن مطالب الثورة، ومحاولة لامتصاص غضب الثوار، ويبقى المطلب الرئيس من مطالب الثورة هو إقالة كلِّ رموز النظام البائد الذين أتى بهم مبارك قبل تنحية، وعلى رأسهم شفيق الذي كُلِّف باستيعاب الثورة وإجهاضها، وظلَّ يتهكم على الثوار أثناء الاعتصام في الميادين، وظلَّ يصوِّر الخراب والدمار الذي تم أثناء الثورة، عبر وسائل الإعلام المتواطئة، بأنه من فعل عناصر تابعة للثورة أو مأجورون يعملون لحساب جهاتٍ أجنبية، وليست عناصر تابعة لنظام مبارك المخلوع. وأضاف أن التغييرات لم تطل وزراء كان من المفترض أن يكونوا من أول المخلوعين كوزير الداخلية الذي تسبب في موقعة الجمل وحدثت في عهده، ولم يوقف الاعتداءات على الثوار، بل تسبب في زيادة المواجهات ضدَّ الثوار من قِبَل البلطجية وفلول الأمن المركزي، ووزير الخارجية، ووزير العدل، الذي أشرف وأصدر تعليمات بعدم توثيق توكيلات المرشحين في الانتخابات البرلمانية الأخيرة. وأكد أن تصور الجبهة للحكومة الانتقالية يجب أن يكون مقطوع الصلة تمامًا بالنظام البائد بكلِّ أطرافه، وطالب بالمضي قدمًا في تحقيق مطالب الثورة التي تنادي بالإفراج عن المعتقلين قبل وبعد الثورة، وحلِّ جهاز أمن الدولة سيئ السمعة وحلِّ المجالس المحلية المعينة، فهي قاعدة لرأس الفساد في النظام البائد وتشكيل هيئات قضائية مستقلة. واستنكرت د. كريمة الحفناوي، الناشطة السياسية والقيادية بجبهة دعم الثورة، انضمام أي شخصية تتميز بالقبول الشعبي إلى تلك الحكومة غير المقبولة والمغضوب عليها شعبيًّا؛ لأن موافقة أي شخصية مستقلة وتتميز بالحضور الشعبي تعتبر تبييضًا لوجه الحكومة التابعة لبقايا النظام البائد الذي يلملم نفسه، ويحاول الانقضاض على الثورة والالتفاف عليها وعلى مطالبها، موضحةً أن المشاركة في تلك الحكومة إهدار لدم الشهداء الذين راحوا ضحية المطالبة بإسقاط شفيق وحكومته. وناشدت جماهير الثورة استمرار انعقاد الجمعية العمومية ومليونيات الميادين كلَّ جمعة، خاصةً ميدان التحرير حتى تتحقق كلُّ مطالب الثورة. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل