المحتوى الرئيسى

أزمة بين معلمى الشرقية ووكيل الوزارة بسبب المولد النبوى

02/23 20:39

تشهد مديرية التربية والتعليم بالشرقية بوادر أزمة بين محمود العرينى وكيل الوزارة والمعلمين بعد اكتشافهم رفضه صرف مكافأة شهر بمناسبة المولد النبوي، وشهر آخر من وزارة المالية التى كانت أقرتها الحكومة، واقتصار صرفها على موظفى مديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمة دون المعلمين، رغم أنها مكافأة للجميع. تجمع عدد من المعلمين لمقابلة وكيل الوزارة لطلب صرف المكافأة مثل جميع العاملين بالدولة، حيث فوجئوا بتهكم وكيل الوزارة عليهم ومعاملتهم بطريقة سيئة، وقام بإرسال لجان متابعة لمدارسهم أثناء تواجدهم بالمديرية للشطب على أسمائهم فى دفتر الحضور والانصراف تمهيدا للتحقيق معهم، إلا أن المعلمين كان خروجهم من مدراسهم بإذن، الأمر الذى زاد من استياء المعلمين، واتفقوا على عمل إضراب عن العمل يوم السبت القادم مع بدء استئناف الدارسة ما لم يتم صرف المكافأة الخاصة بهم. ناشد عدد من المعلمين د. أحمد جمال الدين، وزير التربية والتعليم، بضرورة إصلاح العملية التعليمة، وكذلك تخفيف العبء عن المعلمين، وضرورة إسناد عدد من الحصص لمدرسى المكتبات غير المختصين، ولا يسند لهم عمل إلا حصة فى الأسبوع، فى حين أن مدرسين آخرين من نفس التخصص يعملون 24 حصة بالأسبوع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل