المحتوى الرئيسى

تواصل الاعتصامات العمالية والفئوية بالقاهرة والمحافظات

02/23 20:37

كتبت- سهام شوادة ومراسلو المحافظات: تواصلت الاعتصامات العمالية والفئوية بالقاهرة والمحافظات، اليوم، حيث تظاهر المئات من موظفي بنك التنمية والائتمان الزراعي من فروع القاهرة، والدقهلية، والجيزة، والبحيرة، والمنوفية أمام المقر الرئيسي للبنك؛ للمطالبة بإقالة علي شاكر رئيس مجلس الإدارة. وردَّد المتظاهرون هتافات منددة بشاكر: "هما بيحموا الملايين.. واحنا بنحمي الملاليم"، و"عقدة يا عقدة.. التنمية جاتله عقدة"، و"أيمن بيه يا أيمن بيه.. انت مخبي علي فين.. أنتم شركاء ولا إيه"، كما رفعوا لافتات "المجلس العسكري فينك.. الفلاحين في خطر"، و"نريد إسقاط رموز النظام الفاسد.. علي شاكر ومعاونيه". وهدَّد المعتصمون بإضراب عام عن العمل في جميع فروع البنك الإثنين المقبل لحين إقالة رئيس مجلس الإدارة، وقال أحد المعتصمين إنهم يحتجون على السياسات الفاشلة لشاكر في إدارة البنك، والتي أنتجت عجزًا يقدر بـ60 مليون جنيه في آخر ميزانية للبنك. في الوقت نفسه، ولليوم الثاني على التوالي واصل مدرسو العقد المميز، والعقد المؤقت، ومدرسو الأجر اعتصامهم أمام مجلس الوزراء؛ للمطالبة بالتعين الفوري بدون شروط. وطالب المعتصمون برفع الأجور بما يوازي الوزارات الأخرى وأعباء المعيشة، وتسوية حالة العاملين بالتربية والتعليم الذين حصلوا على مؤهلات أثناء الخدمة، وإعطاء كادر للإداريين العاملين بالتربية والتعليم أسوة بالمدرسين، مع إلغاء القانون رقم 155 الذي يشترط حصول المعلم (المعين– العقد المميز) على الدبلومة والرخصة الدولية للكمبيوتر والأكاديمية كشرط للترقية أو التعيين، بالإضافة إلى زيادة مكافأة الامتحانات من 200 يوم إلى 250 يومًا، وفتح الدرجات المالية بالنسبة للمعلمين، والنهوض بالرعاية الصحية للمعلمين، وعدم الاقتصار على مستشفيات التأمين الصحي، كذلك علاج المعلمين بمستشفى المعلمين بالمجان، مشيرين إلى أنهم سيصعدون من اعتصامهم حتى يتم تنفيذ مطالبهم. كما واصل عمال شركة عمر أفندي، لليوم الرابع على التوالي، اعتصامهم أمام الفرع الرئيسي بشارع شريف، وذلك بعدما قام رئيس مجلس الإدارة بغلق فرع الشركة وتشريد العمال. وقال نبيل صالح أحد موظفي الشركة بالزيتون: "انضممنا إلى الاعتصام مع زملائنا بالفرع الرئيسي؛ للمطالبة بإعادة العمالة التي تمَّ وقفها عن العمل، ورجوع جميع مستحقاتهم، والاستغناء عن مديري الفروع الجدد، نظرًا لوجود كفاءات أحسن منهم بالشركة، وتعين بدلاً منهم كفاءات الشركة القدامى؛ لأن هذا حقهم الذي انتزع منهم لصالح هؤلاء". وشدَّد أحمد خميس على ضرورة إعادة الشركة للقطاع العام باعتباره أحد صروح الاقتصاد المصري، مطالبًا بتعديل لوائح الشركة بما يتماشى مع الظروف الاقتصادية والاجتماعية الحالية، وصرف مقابل علاج الموظفين المتوقف منذ 4 سنوات. وفي دمياط، دخل ما يقرب من 300 موظف بحقول شركة الوسطاني للبترول، بمركز كفر سعد في إضراب عن الطعام بمقرِّ الشركة، مطالبين بإنشاء نقابة مستقلة منتخبة من العاملين، وتعيين جميع الموظفين المؤقتين الذين مرَّ على عملهم عامان فأكثر. وفي محاولة لوقف احتجاجات العاملين بالتربية والتعليم، أعلن عبد العال سعد عبد العال وكيل وزارة التربية والتعليم بدمياط أن الدكتور محمد محمود يوسف، محافظ دمياط منح جميع العاملين بالتربية والتعليم مكافأة تعادل مرتب شهر لكل منهم بحد أدنى 300 جنيه. وكان العاملون بالتربية والتعليم قد نظَّموا عدة وقفات احتجاجية على مدار اليومين الماضيين أمام ديوان عام المحافظة، مطالبين بتحسين أوضاعهم المادية لمواجهة ظروف المعيشة الصعبة. وفي المنوفية، أكد حسن الصواف رئيس اتحاد المساهمين بشركة "أندوراما" للغزل- "غزل شبين سابقًا"- أن عمال الشركة على استعداد تام الآن لبيع ممتلكاتهم الخاصة ووضعها على مكافآتهم المحتجزة في الشركة من أجل توفير مبلغ 97 مليون جنيه وشراء الشركة من المستثمر الهندي. وطالب الصواف المجلس الأعلى للقوات المسلحة التدخل من أجل إنهاء هذا الأمر حفاظًا على حقوق العمال التي سلبها المستثمر الهندي، ولوقف قراراته التعسفية، والتي أدَّت إلى فصل المئات من عمال الشركة، وتشريد العديد من أسر هؤلاء العمال في ظلِّ العهد البائد. وكان عمال الشركة قد نظَّموا إضرابًا عن العمل أمس الثلاثاء؛ للمطالبة برفع أجورهم، وتنفيذ الأحكام الصادرة بشأن عودة العاملين المفصولين للعمل، وإلغاء قرارات الجزاءات، وقام العاملون باحتجاز رئيس مجلس إدارة الشركة صابر سعفان داخل الشركة لحين تنفيذ مطالبهم. وفي الإسكندرية قطع 1500 من عمال الوردية النهارية وعمال الصيانة بشركة "العامرية" للغزل والنسيج طريق خط السكة الحديد وطريق البتروكيماويات؛ احتجاجًا على عدم استجابة رئيس مجلس إدارة الشركة عمرو المهدي لتنفيذ مطالبهم. تتمثل مطالب العمال في تثبيت العمالة المؤقتة في رفع الحد الأدنى للأجور إلى 1200 جنيه، وعودة المفصولين، وضم العلاوات الخاصة (6 علاوات) على الراتب الأساسي، ورفع بدل الوجبة من 30 إلى 90 جنيهًا، ورفع بدل الوردية من 20 إلى 50 جنيهًا، وإنهاء عقود من تجاوز سن الستين. يُذكر أن عمال الشركة بدءوا إضرابًا عن العمل الأربعاء الماضي، إلا أن رئيس الشركة أعطاهم وعدًا بتحقيق مطالبهم خلال أسبوع، وقرر لهم إجازة أسبوع تنتهي اليوم الأربعاء 23 فبراير 2011م. وفي المنيا، بدأ المئات من أبناء المحافظة أمام مكاتب البريد بعدد من مراكز المحافظة بعد أن فوجئوا برفض موظفي تلك المكاتب استلام الأوراق الخاصة بالتقدم للحصول على وظائف في الوزارت المختلفة. يقول سيد حسن أحد الشباب المعتصم: أقف أمام مكتب البريد منذ الساعة الثامنة صباحًا ومعي أوراقي للتقديم في وزارة المالية، إلا أن الموظفين الموجودين بداخل المكتب يرفضون استلام الأوراق مني ومن جميع المواطنين، بذريعة أنهم لا يعملون اليوم. وأضاف خالد محمود: "عندما سألنا عن الأسباب، قالوا لنا: إنه لا توجد أموال صرف في المكتب اليوم، ولذا فقد قررنا التوقف عن العمل"؛ متسائلاً: "ما دخل الفلوس في استلام أوراق المواطنين؟ وإلى متى يتم التعامل مع المواطنين بهذا الأسلوب؟".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل