المحتوى الرئيسى

غضب قبطي بعد مقتل قس داخل بيته في أسيوط

02/23 19:09

تسبب مقتل قس قال جيرانه إن 4 ذبحوه في بيته وهم يرددون «عبارات إسلامية» في مدينة أسيوط في إثارة مشاعر غاضبة لدى نحو 3000 مسيحي شيعوا جنازته في شوارع المدينة، الأربعاء. وهتف الغاضبون أثناء قطعهم الطرق في أسيوط «يا خسيس يا خسيس دم القبطي مش رخيص» و«بالروح بالدم نفديك يا صليب» و«الصحافة فين النصارى أهم»، وطالب المتظاهرون بالقصاص من القتلة. وشهدت التظاهرة أثناء مرورها في شوارع المدينة بعض المشادات والاشتباكات بالأيدي والتلاسن بالألفاظ بين المتظاهرين وعدد من أصحاب المحال التجارية المسلمين. وطرد المتظاهرون سيارة شرطة حاولت الاقتراب بعد أن حطّموا زجاجها. وتوسطت التظاهرة التي تقدمها عدد من الآباء والقساوسة الأرثوذكس سيارة إسعاف مدنية تحمل جثة المجني عليه. وقال القس أبانوب ثابت، راعي كنيسة مارمرقس بأسيوط، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم» إن جيران المجني عليه، داوود غبريال، راعي كنيسة دير الانبا تاوضروس بشطب، «ابلغوني أن مجهولين عددهم بين 3 و4 أفراد قاموا بذبح المجني عليه وطعنوه في الصدر والبطن»، وأوضح أن الجيران قالوا له إنهم سمعوا الجناة يرددون عبارات اسلامية اثناء خروجهم، لافتا إلى أنه شاهد الجثة بنفسه. واستقرت التظاهرة التي طافت عدد كبير من شوارع المدينة أخيرًا أمام مستشفى أسيوط الجامعي، حيث سلم المتظاهرون الغاضبون الجثة إلى المشرحة ورفضوا مغادرة المستشفى وقضوا ليلتهم أمامها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل