المحتوى الرئيسى

أمناء الشرطة المفصولين يروون شهاداتهم عن حريق الداخلية ويتهمون الوزارة بإحراقها .. وشهود عيان ينفون

02/23 18:40

كتب- عاطف عبد العزيز:قال أمناء المتهمون بإشعال النار في مبني شئون الأفراد التابع لوزارة الداخلية أنهم  كانوا في مظاهرة سلمية وان بعضهم جاء لتسليم أوراقة للوزارة بعد وعد وزير الداخلية بعودتهم إلي العمل ، وأضافوا فوجئنا يغلقون الباب علي بعضنا وأطلق أفراد من قوة الوزارة النار علينا مما أدى إلي مقتل ثلاثة أفراد منا ، ثم بعد ذلك أشعلوا النيران من الداخل في إدارة شئون الأفراد للتغطية علي جريمتهم ولم يتسن للبديل التأكد من وجود حالات وفاة خاصة وان أمناء الشرطة لم يذكروا أسماء القتلى وقالوا لا نعرفهم ،ومن ناحية أخري قال شهود عيان إن أفراد الشرطة احرقوا ثلاث سيارات كانت متوقفة أمام الوزارة وأطلقت قوات الجيش طلقات نارية في الهواء لتفريقهم إلا أنهم قذفوا المبني الإداري لشئون الأفراد بقنابل المولوتوف مما أدى احتراقه ، كما أنهم القوا الحجارة علي النوافذ الزجاجية للمبني .وفر عشرات الموظفين من الباب الخلفي للوزارة بعد إصابتهم بحالة فزع شديد ،وحاولت سيارات المطافئ السيطرة على الحريق وإطفاء النيران من بعض السيارات التي كانت متواجدة أمام مبنى لوزارةوامتلأت الشوارع الجانبية بمئات الأهالي الذين خرجوا مفزوعين من حجم الدخان المتصاعد.كان المئات من مندوبي وأمناء الشرطة المفصولين تظاهروا للمطالبين بالعودة لأعمالهم أمام وزارة الداخلية .. وقال شهود عيان أنهم سمعوا إطلاق رصاص خلال المظاهرة وبعدها اشتعلت النيران في مبنى الوزارة  .. وقال عاملون في الوزارة أن المندوبين المفصولين تبادلوا إطلاق النيران مع حرس الداخلية فيما قال آخرون إن مندوبي الشرطة هم من أطلقوا الرصاص ردا على تجاهل الداخلية لهم .. وأنهم أشعلوا النيران في سيارتين أماكم الوزارة وان النيران امتدت  لمبنى شئون الإفراد .. وقالت موظفة أثناء خروجها من الوزارة إن النيران امتدت إلى  مبنى الشئون المالية .. ولم يتسن للبديل التحقق من صحة المعلومة .. وأضافت موظفة أثناء خروجها إن مجموعة من زملائها لا زالوا محتجزين داخلها فيما توجهت سيارات الإسعاف والمطافئ نحو الوزارة .. وقال أهالي من المحيطين بالوزارة أنهم فوجئوا باشتعال النيران في الوزارة فيما شكك بعض المواطنين في سبب اندلاع النيران .من ناحية أضرب  أفراد الشرطة بالبحر الأحمر عن العمل لليوم الثاني  وتظاهروا أمام مديرية الأمن .. وحمل المتظاهرون  جراكن بنزين وهددوا بإحراق المديرية في حالة عدم الاستجابة لطلباتهم .يذكر أن  أفراد الشرطة المتظاهرين تركوا أماكن خدماتهم بالبنوك والمنشآت السياحية والمصالح الحكومية  وتظاهروا بميدان الدهار بالغردقة بالأمس وانضم لهم أفراد من شرطة سفاجا والقصير ومرسى علم وباتوا  ليلتهم أمام مديرية الأمن للمطالبة  بتحسين أوضاعهم المعيشية والاجتماعية .مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل