المحتوى الرئيسى

الاسواق الاسيوية تتراجع والنفط يرتفع بسبب الاضطرابات في الدول العربية

02/23 15:06

هونغ كونغ (ا ف ب) - سجلت الاسواق الاسيوية خسائر الاربعاء فيما واصلت اسعار النفط ارتفاعها الى اعلى مستويات منذ عامين وسط الاضطرابات التي تشهدها ليبيا التي تعد من اكبر مصدري النفط الخام في افريقيا بعد ان هدد زعيمها معمر القذافي بانه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وسجلت بورصة نيوزيلاند مكاسب صغيرة وسط تعاملات هادئة مع تركز الاهتمام على عمليات الانقاذ في مدينة كرايستشرش بعد الزلزال الذي ضربها الثلاثاء مخلفا نحو 400 قتيل او مفقود.وسجل سوق طوكيو خسائر بنسبة 0,80% او 85,60 نقطة ليقفل على 10579,10 نقطة، بينما سجل سوق هونغ كونغ انخفاضا بنسبة 0,36% او 83,91 نقطة ليصل الى 22906,90 نقطة.اما سوق سيدني فقد سجل تراجعا بنسبة 0,22% او 10,8 نقطة ليغلق على 4845,9 نقاط، فيما انخفض سوق سيول بنسبة 0,42% او 8,29 نقطة ليغلق على 1,961,63 نقطة.غير ان سوق شنغهاي ارتفع بنسبة 0,25% او 7,11 نقطة ليصل الى 2862,62 نقطة بسبب عمليات جني ارباح بعد خسائر كبيرة الثلاثاء.وسجلت شركات التعدين اعلى المكاسب بعد ارتفاع اسعار الذهب بسبب اقبال المتعاملين على المعدن الثمين الذي يعد ملجأ آمنا وسط مخاوف من ارتفاع التضخم وكذلك بسبب التوترات في شمال افريقيا والشرق الاوسط.وتواصلت خسائر المتعاملين بعد انخفاض الاسواق الثلاثاء مع تواصل الاضطرابات في المنطقة مما اثار مخاوف على امدادات النفط.واعلن الزعيم الليبي معمر القذافي الثلاثاء في كلمة استغرقت اكثر من ساعة، انه اعطى اوامره الى الجيش للقضاء على التمرد الذي يواجهه في الداخل، داعيا انصاره "بالملايين الى تطهير ليبيا شبرا شبرا"، ومؤكدا انه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وقتل 300 شخص على الاقل بحسب طرابلس في الانتفاضة الليبية التي جاءت في اعقاب الثورتين في تونس ومصر واللتان ادتا الى الاطاحة بنظامي البلدين.وتشهد منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا احتجاجات في عدد بلدان من بينها المغرب واليمن والبحرين وايران.وادت الاضطرابات الى ارتفاع اسعار النفط الى اعلى مستويات منذ عامين حيث سجل سعر خام برنت بحر الشمال تسليم شهر نيسان/ابريل بمعدل 69 سنتا ليصل الى 106,47 دولارا للبرميل، بانخفاض عن سعره في اوروبا الثلاثاء الى ما فوق 108 دولار للبرميل.وارتفع سعر نفط نيويورك الخفيف تسليم نيسان/ابريل بمقدار 11 سنتا ليصل الى 95,53 دولار للبرميل.الا انه من غير المحتمل ان ترتفع اسعار النفط الى اعلى من ذلك بعد ان اعلن وزير النفط السعودي علي النعيمي ان منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) ستتدخل لسد اي نقص في الامدادات قد ينجم بسبب الاضطرابات.واستبعد مارتن لاكوس مدير الثروة الخاصة في مجموعة ماكواري الاسترالية في سيدني ان تسجل الاسواق مزيدا من الانخفاض.وصرح ان "معظم اسواق المال الاسيوية اتخذت الكثير من الاجراءات لخفض المخاطر التي يمكن ان تنجم عن الازمة الليبية، بينما يحاول السوق الاميركي اللحاق بالامور بعد يوم عطلة".وفي نيويورك سجل مؤشر داو جونز للاسهم الصناعية انخفاضا بنسبة 1,44% فيما انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 2,74% الثلاثاء.وفي ويلنتغتون سجل السوق ارتفاعا بنسبة 0,40% او 13,36 نقطة في تعاملات خفيفة بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6,3 درجة على مقياس ريختر الثلاثاء.وتمكنت فرق الانقاذ من انتشال 75 جثة منذ الزلزال، ولا يزال نحو 300 في عداد المفقودين، بحسب مسؤولين.وبالنسبة لاسواق العملات فقد شهد اليورو ارتفاعا طفيفا وسط تزايد المخاوف من ارتفاع التضخم في منطقة اليورو مما يعزز التوقعات برفع معدلات الفائدة.وقال يوشيرو هارادا الوسيط في بنك ميوهو كوربوريت ان "التصريحات الاخيرة التي اعرب فيها اعضاء مجلس البنك المركزي الاوروبي عن مخاوف بشان الضغوط التضخمية رفعت التوقعات بان البنك قد يتبنى سياسة لمعالجة التضخم".وارتفع اليورو الى 1,3724 في التعاملات الاوروبية المبكرة مقارنة مع 1,3656 في نيويورك في وقت متاخر من الثلاثاء. وارتفع الى 113,46 ين مقارنة مع 113,02 ين.وادت توجهات تجنب المخاطر التي تتسبب بها التوترات في العالم العربي الى انخفاض سعر الدولار مقابل الين حيث وصل الى 82,66 ين مقابل 82,74 ين.واغلق سعر الذهب على 1400 الى 1401 للاونصة عند اغلاق سوق هونغ كونغ. اضغط للتكبير رجل اعمال ينظر الى لائحة الكترونية باسعار العملات في طوكيو هونغ كونغ (ا ف ب) - سجلت الاسواق الاسيوية خسائر الاربعاء فيما واصلت اسعار النفط ارتفاعها الى اعلى مستويات منذ عامين وسط الاضطرابات التي تشهدها ليبيا التي تعد من اكبر مصدري النفط الخام في افريقيا بعد ان هدد زعيمها معمر القذافي بانه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وسجلت بورصة نيوزيلاند مكاسب صغيرة وسط تعاملات هادئة مع تركز الاهتمام على عمليات الانقاذ في مدينة كرايستشرش بعد الزلزال الذي ضربها الثلاثاء مخلفا نحو 400 قتيل او مفقود.وسجل سوق طوكيو خسائر بنسبة 0,80% او 85,60 نقطة ليقفل على 10579,10 نقطة، بينما سجل سوق هونغ كونغ انخفاضا بنسبة 0,36% او 83,91 نقطة ليصل الى 22906,90 نقطة.اما سوق سيدني فقد سجل تراجعا بنسبة 0,22% او 10,8 نقطة ليغلق على 4845,9 نقاط، فيما انخفض سوق سيول بنسبة 0,42% او 8,29 نقطة ليغلق على 1,961,63 نقطة.غير ان سوق شنغهاي ارتفع بنسبة 0,25% او 7,11 نقطة ليصل الى 2862,62 نقطة بسبب عمليات جني ارباح بعد خسائر كبيرة الثلاثاء.وسجلت شركات التعدين اعلى المكاسب بعد ارتفاع اسعار الذهب بسبب اقبال المتعاملين على المعدن الثمين الذي يعد ملجأ آمنا وسط مخاوف من ارتفاع التضخم وكذلك بسبب التوترات في شمال افريقيا والشرق الاوسط.وتواصلت خسائر المتعاملين بعد انخفاض الاسواق الثلاثاء مع تواصل الاضطرابات في المنطقة مما اثار مخاوف على امدادات النفط.واعلن الزعيم الليبي معمر القذافي الثلاثاء في كلمة استغرقت اكثر من ساعة، انه اعطى اوامره الى الجيش للقضاء على التمرد الذي يواجهه في الداخل، داعيا انصاره "بالملايين الى تطهير ليبيا شبرا شبرا"، ومؤكدا انه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وقتل 300 شخص على الاقل بحسب طرابلس في الانتفاضة الليبية التي جاءت في اعقاب الثورتين في تونس ومصر واللتان ادتا الى الاطاحة بنظامي البلدين.وتشهد منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا احتجاجات في عدد بلدان من بينها المغرب واليمن والبحرين وايران.وادت الاضطرابات الى ارتفاع اسعار النفط الى اعلى مستويات منذ عامين حيث سجل سعر خام برنت بحر الشمال تسليم شهر نيسان/ابريل بمعدل 69 سنتا ليصل الى 106,47 دولارا للبرميل، بانخفاض عن سعره في اوروبا الثلاثاء الى ما فوق 108 دولار للبرميل.وارتفع سعر نفط نيويورك الخفيف تسليم نيسان/ابريل بمقدار 11 سنتا ليصل الى 95,53 دولار للبرميل.الا انه من غير المحتمل ان ترتفع اسعار النفط الى اعلى من ذلك بعد ان اعلن وزير النفط السعودي علي النعيمي ان منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) ستتدخل لسد اي نقص في الامدادات قد ينجم بسبب الاضطرابات.واستبعد مارتن لاكوس مدير الثروة الخاصة في مجموعة ماكواري الاسترالية في سيدني ان تسجل الاسواق مزيدا من الانخفاض.وصرح ان "معظم اسواق المال الاسيوية اتخذت الكثير من الاجراءات لخفض المخاطر التي يمكن ان تنجم عن الازمة الليبية، بينما يحاول السوق الاميركي اللحاق بالامور بعد يوم عطلة".وفي نيويورك سجل مؤشر داو جونز للاسهم الصناعية انخفاضا بنسبة 1,44% فيما انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 2,74% الثلاثاء.وفي ويلنتغتون سجل السوق ارتفاعا بنسبة 0,40% او 13,36 نقطة في تعاملات خفيفة بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6,3 درجة على مقياس ريختر الثلاثاء.وتمكنت فرق الانقاذ من انتشال 75 جثة منذ الزلزال، ولا يزال نحو 300 في عداد المفقودين، بحسب مسؤولين.وبالنسبة لاسواق العملات فقد شهد اليورو ارتفاعا طفيفا وسط تزايد المخاوف من ارتفاع التضخم في منطقة اليورو مما يعزز التوقعات برفع معدلات الفائدة.وقال يوشيرو هارادا الوسيط في بنك ميوهو كوربوريت ان "التصريحات الاخيرة التي اعرب فيها اعضاء مجلس البنك المركزي الاوروبي عن مخاوف بشان الضغوط التضخمية رفعت التوقعات بان البنك قد يتبنى سياسة لمعالجة التضخم".وارتفع اليورو الى 1,3724 في التعاملات الاوروبية المبكرة مقارنة مع 1,3656 في نيويورك في وقت متاخر من الثلاثاء. وارتفع الى 113,46 ين مقارنة مع 113,02 ين.وادت توجهات تجنب المخاطر التي تتسبب بها التوترات في العالم العربي الى انخفاض سعر الدولار مقابل الين حيث وصل الى 82,66 ين مقابل 82,74 ين.واغلق سعر الذهب على 1400 الى 1401 للاونصة عند اغلاق سوق هونغ كونغ.هونغ كونغ (ا ف ب) - سجلت الاسواق الاسيوية خسائر الاربعاء فيما واصلت اسعار النفط ارتفاعها الى اعلى مستويات منذ عامين وسط الاضطرابات التي تشهدها ليبيا التي تعد من اكبر مصدري النفط الخام في افريقيا بعد ان هدد زعيمها معمر القذافي بانه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وسجلت بورصة نيوزيلاند مكاسب صغيرة وسط تعاملات هادئة مع تركز الاهتمام على عمليات الانقاذ في مدينة كرايستشرش بعد الزلزال الذي ضربها الثلاثاء مخلفا نحو 400 قتيل او مفقود.وسجل سوق طوكيو خسائر بنسبة 0,80% او 85,60 نقطة ليقفل على 10579,10 نقطة، بينما سجل سوق هونغ كونغ انخفاضا بنسبة 0,36% او 83,91 نقطة ليصل الى 22906,90 نقطة.اما سوق سيدني فقد سجل تراجعا بنسبة 0,22% او 10,8 نقطة ليغلق على 4845,9 نقاط، فيما انخفض سوق سيول بنسبة 0,42% او 8,29 نقطة ليغلق على 1,961,63 نقطة.غير ان سوق شنغهاي ارتفع بنسبة 0,25% او 7,11 نقطة ليصل الى 2862,62 نقطة بسبب عمليات جني ارباح بعد خسائر كبيرة الثلاثاء.وسجلت شركات التعدين اعلى المكاسب بعد ارتفاع اسعار الذهب بسبب اقبال المتعاملين على المعدن الثمين الذي يعد ملجأ آمنا وسط مخاوف من ارتفاع التضخم وكذلك بسبب التوترات في شمال افريقيا والشرق الاوسط.وتواصلت خسائر المتعاملين بعد انخفاض الاسواق الثلاثاء مع تواصل الاضطرابات في المنطقة مما اثار مخاوف على امدادات النفط.واعلن الزعيم الليبي معمر القذافي الثلاثاء في كلمة استغرقت اكثر من ساعة، انه اعطى اوامره الى الجيش للقضاء على التمرد الذي يواجهه في الداخل، داعيا انصاره "بالملايين الى تطهير ليبيا شبرا شبرا"، ومؤكدا انه لن يتنحى وسيقاتل حتى "اخر قطرة دم".وقتل 300 شخص على الاقل بحسب طرابلس في الانتفاضة الليبية التي جاءت في اعقاب الثورتين في تونس ومصر واللتان ادتا الى الاطاحة بنظامي البلدين.وتشهد منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا احتجاجات في عدد بلدان من بينها المغرب واليمن والبحرين وايران.وادت الاضطرابات الى ارتفاع اسعار النفط الى اعلى مستويات منذ عامين حيث سجل سعر خام برنت بحر الشمال تسليم شهر نيسان/ابريل بمعدل 69 سنتا ليصل الى 106,47 دولارا للبرميل، بانخفاض عن سعره في اوروبا الثلاثاء الى ما فوق 108 دولار للبرميل.وارتفع سعر نفط نيويورك الخفيف تسليم نيسان/ابريل بمقدار 11 سنتا ليصل الى 95,53 دولار للبرميل.الا انه من غير المحتمل ان ترتفع اسعار النفط الى اعلى من ذلك بعد ان اعلن وزير النفط السعودي علي النعيمي ان منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) ستتدخل لسد اي نقص في الامدادات قد ينجم بسبب الاضطرابات.واستبعد مارتن لاكوس مدير الثروة الخاصة في مجموعة ماكواري الاسترالية في سيدني ان تسجل الاسواق مزيدا من الانخفاض.وصرح ان "معظم اسواق المال الاسيوية اتخذت الكثير من الاجراءات لخفض المخاطر التي يمكن ان تنجم عن الازمة الليبية، بينما يحاول السوق الاميركي اللحاق بالامور بعد يوم عطلة".وفي نيويورك سجل مؤشر داو جونز للاسهم الصناعية انخفاضا بنسبة 1,44% فيما انخفض مؤشر ناسداك بنسبة 2,74% الثلاثاء.وفي ويلنتغتون سجل السوق ارتفاعا بنسبة 0,40% او 13,36 نقطة في تعاملات خفيفة بعد الزلزال الذي بلغت قوته 6,3 درجة على مقياس ريختر الثلاثاء.وتمكنت فرق الانقاذ من انتشال 75 جثة منذ الزلزال، ولا يزال نحو 300 في عداد المفقودين، بحسب مسؤولين.وبالنسبة لاسواق العملات فقد شهد اليورو ارتفاعا طفيفا وسط تزايد المخاوف من ارتفاع التضخم في منطقة اليورو مما يعزز التوقعات برفع معدلات الفائدة.وقال يوشيرو هارادا الوسيط في بنك ميوهو كوربوريت ان "التصريحات الاخيرة التي اعرب فيها اعضاء مجلس البنك المركزي الاوروبي عن مخاوف بشان الضغوط التضخمية رفعت التوقعات بان البنك قد يتبنى سياسة لمعالجة التضخم".وارتفع اليورو الى 1,3724 في التعاملات الاوروبية المبكرة مقارنة مع 1,3656 في نيويورك في وقت متاخر من الثلاثاء. وارتفع الى 113,46 ين مقارنة مع 113,02 ين.وادت توجهات تجنب المخاطر التي تتسبب بها التوترات في العالم العربي الى انخفاض سعر الدولار مقابل الين حيث وصل الى 82,66 ين مقابل 82,74 ين.واغلق سعر الذهب على 1400 الى 1401 للاونصة عند اغلاق سوق هونغ كونغ.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل