المحتوى الرئيسى

مصر تطالب اوروبا باستخدام الديون في تمويل مشروعات تنموية

02/23 19:11

القاهرة - أ ش أ أكد الدكتور سمير رضوان وزير المالية أن هناك تفاهما كبيرا بين مصر والاتحاد الأوروبي لاستعادة الاستقرار الاقتصادي وتحقيق النهضة الكبرى خلال المرحلة المقبلة ، مشيرا إلى أن مباحثاته مع كاثرين اشتون المنسق الأعلى للسياسات الخارجية للاتحاد الأوروبي الثلاثاء، جاءت في هذا الاطار.وأوضح رضوان أنه طالب خلال اللقاء دعم المفوضية لاقتراح مصر استبدال الديون المستحقة عليها لدول الاتحاد الأوروبي أو فوائدها لتمويل مشروعات تنموية في مصر.وأكد الدكتور سمير رضوان - في تصريح له "الأربعاء" - أن الحكومة مستمرة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية ، مشددا على أنه لا عودة عن مسيرة الإصلاح مع التركيز على تحقيق العدالة الاجتماعية.وعرض وزير المالية حزمة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمواجهة تداعيات الأحداث الراهنة والتي تركز على 3 محاور، الأول اتخاذ إجراءات سريعة لتنشيط الاقتصاد المصري وحتى تعود عجلة الاقتصاد للدوران مرة أخرى، مثل تعويض المنشآت التي تضررت وكذلك تعويض المواطنين الذين فقدوا أعمالهم ، أيضا تقسيط ضريبة الدخل والإعفاء من غرامات تأخير سداد الاشتراكات التأمينية وضرائب المبيعات وغير ذلك من إجراءات تركز على استعادة النمو السريع للاقتصاد المصري وإيجاد فرص العمل.والمحور الثاني تحسين مناخ الأعمال للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تقوم بدور كبير في دفع نمو الاقتصاد وتوفير المزيد من فرص العمل، والمحور الثالث المشروعات القومية العملاقة مثل مشروع ممر التنمية والذى يمكنه تحقيق نقلة نوعية للاقتصاد المصري، حيث عرض وزير المالية فرص العمل والاستثمارات العديدة التي سيوفرها تنفيذ مشروع ممر التنمية.اقرأ أيضا:فايزة ابو النجا تتولى وزارة التخطيط والتعاون الدوليالجنايات تؤيد منع عز وجرانه والمغربي ورشيد من التصرف في ممتلكاتهم اضغط للتكبير الدكتور سمير رضوان وزير المالية القاهرة - أ ش أ أكد الدكتور سمير رضوان وزير المالية أن هناك تفاهما كبيرا بين مصر والاتحاد الأوروبي لاستعادة الاستقرار الاقتصادي وتحقيق النهضة الكبرى خلال المرحلة المقبلة ، مشيرا إلى أن مباحثاته مع كاثرين اشتون المنسق الأعلى للسياسات الخارجية للاتحاد الأوروبي الثلاثاء، جاءت في هذا الاطار.وأوضح رضوان أنه طالب خلال اللقاء دعم المفوضية لاقتراح مصر استبدال الديون المستحقة عليها لدول الاتحاد الأوروبي أو فوائدها لتمويل مشروعات تنموية في مصر.وأكد الدكتور سمير رضوان - في تصريح له "الأربعاء" - أن الحكومة مستمرة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية ، مشددا على أنه لا عودة عن مسيرة الإصلاح مع التركيز على تحقيق العدالة الاجتماعية.وعرض وزير المالية حزمة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمواجهة تداعيات الأحداث الراهنة والتي تركز على 3 محاور، الأول اتخاذ إجراءات سريعة لتنشيط الاقتصاد المصري وحتى تعود عجلة الاقتصاد للدوران مرة أخرى، مثل تعويض المنشآت التي تضررت وكذلك تعويض المواطنين الذين فقدوا أعمالهم ، أيضا تقسيط ضريبة الدخل والإعفاء من غرامات تأخير سداد الاشتراكات التأمينية وضرائب المبيعات وغير ذلك من إجراءات تركز على استعادة النمو السريع للاقتصاد المصري وإيجاد فرص العمل.والمحور الثاني تحسين مناخ الأعمال للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تقوم بدور كبير في دفع نمو الاقتصاد وتوفير المزيد من فرص العمل، والمحور الثالث المشروعات القومية العملاقة مثل مشروع ممر التنمية والذى يمكنه تحقيق نقلة نوعية للاقتصاد المصري، حيث عرض وزير المالية فرص العمل والاستثمارات العديدة التي سيوفرها تنفيذ مشروع ممر التنمية.اقرأ أيضا:الجنايات تؤيد منع عز وجرانه والمغربي ورشيد من التصرف في ممتلكاتهمالقاهرة - أ ش أ أكد الدكتور سمير رضوان وزير المالية أن هناك تفاهما كبيرا بين مصر والاتحاد الأوروبي لاستعادة الاستقرار الاقتصادي وتحقيق النهضة الكبرى خلال المرحلة المقبلة ، مشيرا إلى أن مباحثاته مع كاثرين اشتون المنسق الأعلى للسياسات الخارجية للاتحاد الأوروبي الثلاثاء، جاءت في هذا الاطار.وأوضح رضوان أنه طالب خلال اللقاء دعم المفوضية لاقتراح مصر استبدال الديون المستحقة عليها لدول الاتحاد الأوروبي أو فوائدها لتمويل مشروعات تنموية في مصر.وأكد الدكتور سمير رضوان - في تصريح له "الأربعاء" - أن الحكومة مستمرة في تنفيذ الإصلاحات الاقتصادية ، مشددا على أنه لا عودة عن مسيرة الإصلاح مع التركيز على تحقيق العدالة الاجتماعية.وعرض وزير المالية حزمة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة لمواجهة تداعيات الأحداث الراهنة والتي تركز على 3 محاور، الأول اتخاذ إجراءات سريعة لتنشيط الاقتصاد المصري وحتى تعود عجلة الاقتصاد للدوران مرة أخرى، مثل تعويض المنشآت التي تضررت وكذلك تعويض المواطنين الذين فقدوا أعمالهم ، أيضا تقسيط ضريبة الدخل والإعفاء من غرامات تأخير سداد الاشتراكات التأمينية وضرائب المبيعات وغير ذلك من إجراءات تركز على استعادة النمو السريع للاقتصاد المصري وإيجاد فرص العمل.والمحور الثاني تحسين مناخ الأعمال للمشروعات الصغيرة والمتوسطة والتي تقوم بدور كبير في دفع نمو الاقتصاد وتوفير المزيد من فرص العمل، والمحور الثالث المشروعات القومية العملاقة مثل مشروع ممر التنمية والذى يمكنه تحقيق نقلة نوعية للاقتصاد المصري، حيث عرض وزير المالية فرص العمل والاستثمارات العديدة التي سيوفرها تنفيذ مشروع ممر التنمية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل