المحتوى الرئيسى

استرداد 81 مليار جنيه من أراضي العياط المخصصة للشركة المصرية الكويتية

02/23 11:03

القاهرة - أ ش أيناقش مجلس إدارة الهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية فى اجتماعه الاثنين القادم برئاسة الدكتور أيمن أبو حديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، وبحضور وزراء الموارد المائية والرى والتنمية المحلية والإسكان والمجتمعات العمرانية والسياحة والبيئة والاستثمار والقوات المسلحة، المذكرة المقدمة من إبراهيم العجمى المدير التنفيذى للهيئة والتى تم إعدادها بناء على المذكرة المقدمة من الشركة المصرية الكويتية لشراء مساحة 26 ألف فدان قد خصصت لهم بهدف الزراعة لإقامة مجتمعات عمرانية وإسكانية بعد أن رفضت وزارة الموارد المائية والرى توفير مصادر لريها وعدم إمكانية ريها على المياه الجوفية بالمنطقة.وصرح الدكتور العجمى بأن الشركة المصرية الكويتية قد تقدمت بمذكرة لشراء الأرض المخصصة لها بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية لها بعد التأكد من عدم توافر مياه لرى هذه الأرض، وتقارير اللجان القانونية والفنية المشكلة من وزارتى الزراعة والرى والتى أثبتت أن هذه الشركة غير جادة فى الزراعة وقامت بتجريف بعض الأجزاء من هذه الأراضى.وقال العجمى "إنه بعد مواجهة الشركة بسحب هذه الأراضى منها واستعادتها لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى لمخالفتها لشروط العقد، تقدمت الشركة المصرية الكويتية يوم 19 يناير الماضى بمذكرة لأمين أباظة وزير الزراعة السابق لشراء هذه الأرض بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية عليها وحول الوزير المذكرة للهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية لعرضها على اجتماع الهيئة القادم".وأضاف "أن بيع هذه الأرض بالمتر وعلى أساس مبانى تقدر قيمتها بنحو 81 مليار جنيه تقريبا على أساس سعر المتر نحو 750 جنيها فى المتوسط فى هذه المنطقة المميزة والتى تقع على طريق مصر أسيوط الغربى".وأشار العجمى إلى أن تحديد سعر هذه الأرض بالمتر سوف يحدد طبقا لتقدير اللجنة العليا لتثمين أراضى الدولة والذى من المنتظر أن يحدد مبدئيا بسعر 750 جنيها للمتر فى هذه المنطقة.وكانت الشركة المصرية الكويتية قد حصلت على مساحة 26 ألف فدان بمنطقة العياط بموافقة السيد أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الأراضى السابق لاستصلاحها وزراعتها وعلى أساس سعر 200 جنيه للفدان، وقد سددت الشركة 5 ملايين جنيه ثمن هذه الأرض بالكامل ولم تتمكن الشركة من زراعتها لعدم توافر مياه للرى لها.اقرأ أيضا:نصر الدين علام: وقف استصلاح أراضي جديدة لحين تطوير خطة مياه الري اضغط للتكبير استرداد 81 مليار جنيه من أراضي العياط القاهرة - أ ش أيناقش مجلس إدارة الهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية فى اجتماعه الاثنين القادم برئاسة الدكتور أيمن أبو حديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، وبحضور وزراء الموارد المائية والرى والتنمية المحلية والإسكان والمجتمعات العمرانية والسياحة والبيئة والاستثمار والقوات المسلحة، المذكرة المقدمة من إبراهيم العجمى المدير التنفيذى للهيئة والتى تم إعدادها بناء على المذكرة المقدمة من الشركة المصرية الكويتية لشراء مساحة 26 ألف فدان قد خصصت لهم بهدف الزراعة لإقامة مجتمعات عمرانية وإسكانية بعد أن رفضت وزارة الموارد المائية والرى توفير مصادر لريها وعدم إمكانية ريها على المياه الجوفية بالمنطقة.وصرح الدكتور العجمى بأن الشركة المصرية الكويتية قد تقدمت بمذكرة لشراء الأرض المخصصة لها بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية لها بعد التأكد من عدم توافر مياه لرى هذه الأرض، وتقارير اللجان القانونية والفنية المشكلة من وزارتى الزراعة والرى والتى أثبتت أن هذه الشركة غير جادة فى الزراعة وقامت بتجريف بعض الأجزاء من هذه الأراضى.وقال العجمى "إنه بعد مواجهة الشركة بسحب هذه الأراضى منها واستعادتها لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى لمخالفتها لشروط العقد، تقدمت الشركة المصرية الكويتية يوم 19 يناير الماضى بمذكرة لأمين أباظة وزير الزراعة السابق لشراء هذه الأرض بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية عليها وحول الوزير المذكرة للهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية لعرضها على اجتماع الهيئة القادم".وأضاف "أن بيع هذه الأرض بالمتر وعلى أساس مبانى تقدر قيمتها بنحو 81 مليار جنيه تقريبا على أساس سعر المتر نحو 750 جنيها فى المتوسط فى هذه المنطقة المميزة والتى تقع على طريق مصر أسيوط الغربى".وأشار العجمى إلى أن تحديد سعر هذه الأرض بالمتر سوف يحدد طبقا لتقدير اللجنة العليا لتثمين أراضى الدولة والذى من المنتظر أن يحدد مبدئيا بسعر 750 جنيها للمتر فى هذه المنطقة.وكانت الشركة المصرية الكويتية قد حصلت على مساحة 26 ألف فدان بمنطقة العياط بموافقة السيد أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الأراضى السابق لاستصلاحها وزراعتها وعلى أساس سعر 200 جنيه للفدان، وقد سددت الشركة 5 ملايين جنيه ثمن هذه الأرض بالكامل ولم تتمكن الشركة من زراعتها لعدم توافر مياه للرى لها.اقرأ أيضا:نصر الدين علام: وقف استصلاح أراضي جديدة لحين تطوير خطة مياه الريالقاهرة - أ ش أيناقش مجلس إدارة الهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية فى اجتماعه الاثنين القادم برئاسة الدكتور أيمن أبو حديد وزير الزراعة واستصلاح الأراضى، وبحضور وزراء الموارد المائية والرى والتنمية المحلية والإسكان والمجتمعات العمرانية والسياحة والبيئة والاستثمار والقوات المسلحة، المذكرة المقدمة من إبراهيم العجمى المدير التنفيذى للهيئة والتى تم إعدادها بناء على المذكرة المقدمة من الشركة المصرية الكويتية لشراء مساحة 26 ألف فدان قد خصصت لهم بهدف الزراعة لإقامة مجتمعات عمرانية وإسكانية بعد أن رفضت وزارة الموارد المائية والرى توفير مصادر لريها وعدم إمكانية ريها على المياه الجوفية بالمنطقة.وصرح الدكتور العجمى بأن الشركة المصرية الكويتية قد تقدمت بمذكرة لشراء الأرض المخصصة لها بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية لها بعد التأكد من عدم توافر مياه لرى هذه الأرض، وتقارير اللجان القانونية والفنية المشكلة من وزارتى الزراعة والرى والتى أثبتت أن هذه الشركة غير جادة فى الزراعة وقامت بتجريف بعض الأجزاء من هذه الأراضى.وقال العجمى "إنه بعد مواجهة الشركة بسحب هذه الأراضى منها واستعادتها لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضى لمخالفتها لشروط العقد، تقدمت الشركة المصرية الكويتية يوم 19 يناير الماضى بمذكرة لأمين أباظة وزير الزراعة السابق لشراء هذه الأرض بالمتر لإقامة مجتمعات عمرانية عليها وحول الوزير المذكرة للهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية لعرضها على اجتماع الهيئة القادم".وأضاف "أن بيع هذه الأرض بالمتر وعلى أساس مبانى تقدر قيمتها بنحو 81 مليار جنيه تقريبا على أساس سعر المتر نحو 750 جنيها فى المتوسط فى هذه المنطقة المميزة والتى تقع على طريق مصر أسيوط الغربى".وأشار العجمى إلى أن تحديد سعر هذه الأرض بالمتر سوف يحدد طبقا لتقدير اللجنة العليا لتثمين أراضى الدولة والذى من المنتظر أن يحدد مبدئيا بسعر 750 جنيها للمتر فى هذه المنطقة.وكانت الشركة المصرية الكويتية قد حصلت على مساحة 26 ألف فدان بمنطقة العياط بموافقة السيد أمين أباظة وزير الزراعة واستصلاح الأراضى السابق لاستصلاحها وزراعتها وعلى أساس سعر 200 جنيه للفدان، وقد سددت الشركة 5 ملايين جنيه ثمن هذه الأرض بالكامل ولم تتمكن الشركة من زراعتها لعدم توافر مياه للرى لها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل