المحتوى الرئيسى

طبرق تحتفل بتخلص شرق ليبيا من سيطرة القذافي

02/23 02:46

طبرق (ليبيا) (رويترز) - ترددت أصداء زخات من نيران الاسلحة الالية في شوارع طبرق يوم الثلاثاء في جو احتفالي بالمدينة في حين أسقط المحتجون المناهضون للحكومة نصبا تذكاريا للكتاب الاخضر الذي ألفه الزعيم الليبي معمر القذافي.وجابت شاحنات حاملة المتظاهرين شوارع المدينة الساحلية الواقعة في شرق ليبيا مارة وسط المنازل الخرسانية المنخفضة واعمدة الدخان البعيدة.وقال الجنود الليبيون في المدينة لمراسل رويترز في طبرق انهم لا يؤيدون القذافي وان المنطقة الشرقية خرجت عن سيطرته.وقال سكان محليون ان المدينة الان في ايدي المواطنين وانها على هذا الحال منذ ثلاثة ايام. وقالوا ان الدخان المتصاعد فوق المدينة ناتج عن مستودع للذخيرة قصفته قوات موالية لاحد ابناء القذافي.وبالقرب من الميدان الرئيسي دمر المحتجون قطعا من نصب تذكاري اخضر وهي ما تبقى مما قالوا انه نصب "الكتاب الاخضر" للقذافي.وصاح أحدهم "هذا هو الكتاب السخيف. هذا هو الكتاب السخيف."ووضع القذافي في الكتاب الاخضر الذي نشر أول مرة في عام 1975 فلسفته السياسية التي شكلت الدعامة الاساسية لسنواته الطويلة في السلطة. طبرق (ليبيا) (رويترز) - ترددت أصداء زخات من نيران الاسلحة الالية في شوارع طبرق يوم الثلاثاء في جو احتفالي بالمدينة في حين أسقط المحتجون المناهضون للحكومة نصبا تذكاريا للكتاب الاخضر الذي ألفه الزعيم الليبي معمر القذافي.وجابت شاحنات حاملة المتظاهرين شوارع المدينة الساحلية الواقعة في شرق ليبيا مارة وسط المنازل الخرسانية المنخفضة واعمدة الدخان البعيدة.وقال الجنود الليبيون في المدينة لمراسل رويترز في طبرق انهم لا يؤيدون القذافي وان المنطقة الشرقية خرجت عن سيطرته.وقال سكان محليون ان المدينة الان في ايدي المواطنين وانها على هذا الحال منذ ثلاثة ايام. وقالوا ان الدخان المتصاعد فوق المدينة ناتج عن مستودع للذخيرة قصفته قوات موالية لاحد ابناء القذافي.وبالقرب من الميدان الرئيسي دمر المحتجون قطعا من نصب تذكاري اخضر وهي ما تبقى مما قالوا انه نصب "الكتاب الاخضر" للقذافي.وصاح أحدهم "هذا هو الكتاب السخيف. هذا هو الكتاب السخيف."ووضع القذافي في الكتاب الاخضر الذي نشر أول مرة في عام 1975 فلسفته السياسية التي شكلت الدعامة الاساسية لسنواته الطويلة في السلطة.طبرق (ليبيا) (رويترز) - ترددت أصداء زخات من نيران الاسلحة الالية في شوارع طبرق يوم الثلاثاء في جو احتفالي بالمدينة في حين أسقط المحتجون المناهضون للحكومة نصبا تذكاريا للكتاب الاخضر الذي ألفه الزعيم الليبي معمر القذافي.وجابت شاحنات حاملة المتظاهرين شوارع المدينة الساحلية الواقعة في شرق ليبيا مارة وسط المنازل الخرسانية المنخفضة واعمدة الدخان البعيدة.وقال الجنود الليبيون في المدينة لمراسل رويترز في طبرق انهم لا يؤيدون القذافي وان المنطقة الشرقية خرجت عن سيطرته.وقال سكان محليون ان المدينة الان في ايدي المواطنين وانها على هذا الحال منذ ثلاثة ايام. وقالوا ان الدخان المتصاعد فوق المدينة ناتج عن مستودع للذخيرة قصفته قوات موالية لاحد ابناء القذافي.وبالقرب من الميدان الرئيسي دمر المحتجون قطعا من نصب تذكاري اخضر وهي ما تبقى مما قالوا انه نصب "الكتاب الاخضر" للقذافي.وصاح أحدهم "هذا هو الكتاب السخيف. هذا هو الكتاب السخيف."ووضع القذافي في الكتاب الاخضر الذي نشر أول مرة في عام 1975 فلسفته السياسية التي شكلت الدعامة الاساسية لسنواته الطويلة في السلطة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل