المحتوى الرئيسى

"الصيادلة" تدعو "القوات المسلحة" لحل جهاز "أمن الدولة"

02/23 00:49

طالبت النقابة العامة للصيادلة بمحاسبة المسئولين عن إراقة دماء الشهداء بدءاً من البلطجية قناصة وزارة الداخلية ومروراً بوزير الداخلية السابق وانتهاء بالرئيس حسنى مبارك بصفته رئيس المجلس الأعلى لجهاز الشرطة جنائياً وسياسياً، بالإضافة إلى سرعة تقديم رموز الفساد فى كافة قطاعات الدولة للجهات القضائية. ودعت النقابة فى بيانها مساء اليوم، الثلاثاء، القوات المسلحة إلى تكليف لجنة لمراجعة أعمال جهاز أمن الدولة من رجال القضاء ونشطاء حقوقيين على أن تتلقى شكاوى المواطنين الذين ارتكب الجهاز جرائم فى حقهم مع إخضاع الجهاز للإشراف القضائى إلى أن يتم النظر فى حله أو إعادة هيكلته بعد تغيير مهمته ليكون جهازاً لأمن الدولة وليس لأمن النظام الحاكم. وأشادت النقابة بدور الشعب المصرى فى دعم ثورة الشباب، مشيرة إلى ضرورة استقرار الأوضاع فى هذه الفترة الانتقالية لبناء جسور الثقة بين الشعب والسلطة التى تدير البلاد. وطالبت النقابة بضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة بإصدار قرار عفو عام لكافة السياسيين المسجونين وفقاً لقرارات اعتقال من وزير الداخلية السابق أو لقرارات صادرة من محاكم استثنائية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل