المحتوى الرئيسى

مساعدة الإبن الضال لا تكفي ريال مدريد لفك عقدة ليون

02/23 00:47

لم يفلح هدف كريم بنزيمة مهاجم ريال مدريد في فك عقدة ناديه السابق ليون بعدما تعادل الفريقان 1-1 في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا. سجل بنزيمة هدف ريال مدريد في الدقيقة 65، وأدرك بافتيمبي جوميز التعادل لجوميز في الدقيقة 85. وفشل العملاق الإسباني في فك عقدة ليون للمباراة السابعة على التوالي، حيث التقى الفريقين في دوري أبطال أوروبا في ست مناسبات من قبل فاز ليون في ثلاث وتعادلا في ثلاث. ويحتاج ريال مدريد للفوز بأي نتيجة أو التعادل بدون أهداف في مباراة الإياب على ملعب سانتياجو برنابيو من أجل التأهل لربع النهائي. وشهد اللقاء تسجيل بنزيمة الذي ولد في ليون وتربى بين جدران النادي في فرق الناشئين هدف في مرمى ناديه الأصلي بعد 40 ثانية فقط من دخوله كبديل ووسط صافرات الاستهجان من الجماهير المحلية. انتشار أفضل دخل ريال مدريد اللقاء على بنية غلق مناطقه الدفاعية قبل مباغتة أصحاب الأرض بالهجوم، وهو ما دفع جوزيه مورينيو المدير الفني للدفع بألفارو أربيلوا في مركز الظهير الأيسر بدلا من مارسيلو. كما استعاد ريال سامي خضيرا في منتصف الملعب ليجاور شابي ألونسو خلف الثلاثي كريستيانو رونالدو وميسوت أوزيل وأنخل دي ماريا وبمهاجم وحيد هو أديبايور. ولكن انتشار ليون ظهر أقوى على الجانبين الدفاعي والهجومي وسيطر أصحاب الأرض على الدقائق الأولى بشكل كامل وهدد مرمى إيكر كاسياس منذ البداية. وظهر ريال مدريد للمرة الأولى في الدقيقة 30 بعدما سدد رونالدو ركلة حرة أبعدها هوجو لوريس حارس ليون، ورد ليون بفرصة خطيرة من هجمة مرتدة وصلت لجوميز المنفرد ولكن تسديدته اصطدمت بكاسياس وخرجت لركنية. صحوة مدريدية وفي الشوط الثاني، بدأ ريال مدريد في الظهور بقوة على المستوى الهجومي وردت القائم تسديدة قوية من رونالدو في الدقيقة 50. قبل أن ترد العارضة رأسية سيرجيو راموس الرائعة من ركنية من الجهة اليمنى في الدقيقة 53. ولجأ مورينيو للبديل بنزيمة ليدخل بدلا من أديبايور ومن أول هجمة نجح ابن ليون في هز شباك فريقه القديم بعدما تبادل الكرة من رونالدو وسدد كرة أرضية مرت من بين قدمي الحارس وسكنت الشباك. وفرض ريال مدريد سيطرته على منتصف الملعب عقب هدف التقدم وكاد بنزيمة أن يضيف الثاني من هجمة منظمة. انتفاضة ليون ورد كلود بويل المدير الفني لليون بإجراء ثلاثة تغييرات لتنشيط فريقه هجوميا وهو ما نجح بالفعل في الدقائق العشر الأخيرة. فقد شكلت تسديدات يوان جوركوف وميرالم بانيتش خطورة على مرمى ريال مدريد بالإضافة إلى الضغط الكبير على الأطراف. وبالفعل تمكن ليون من إدراك التعادل بعدما ارتقى كريس لكرة عرضية من ركلة حرة ليهيأها برأسه إلى جوميز الذي حولها بقدمه داخل الشباك. وواصل ليون ضغطه الشديد في الدقائق المتبقية وكاد أن يقتنص هدف الفوز وسط تراجع حاد في لياقة لاعبي ريال مدريد ولكن الحكم أطلق صافرته لينتهي اللقاء بالتعادل الإيجابي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل