المحتوى الرئيسى

البحرين: الملك يأمر بالإفراج عن معتقلين سياسيين وآلاف البحرينيين يشيعون متظاهراً شيعياً

02/23 00:52

أمر العاهل البحرينى، حمد بن عيسى آل خليفة، بالعفو عن عدد من المعتقلين السياسيين، وإيقاف دعاوى جنائية بحق ناشطين شيعة، وفقا للمطالب التى تقدم بها تجمع الوحدة الوطنية، ولم يوضح عدد المشمولين بهذه المبادرة. وذكرت وكالة أنباء البحرين (بنا)، الاثنين ، أن الملك أمر أيضا «بإيقاف السير فى الدعاوى الجنائية المقامة ضد الأشخاص المشار إليهم فى خطاب تجمع الوحدة الوطنية». قال النائب فى جمعية الوفاق المعارضة، عبدالجليل خليل إبراهيم، إن الإفراج عن الناشطين يعد استجابة لواحد من المطالب التى قدمت إلى ولى العهد الأمير سلمان آل خليفة للقيام بمبادرات تثبت جديته فى بدء حوار مع المعارضة. وكان تجمع الوحدة الوطنية الذى تم تشكيله الأحد الماضى قد دعا الحكومة البحرينية إلى «إطلاق سراح جميع سجناء الرأى». يأتى ذلك فى الوقت الذى شارك فيه آلاف البحرينيين الثلاثاء  فى تشييع متظاهر شيعى لقى حتفه، متأثرا بإصابته بالرصاص الأسبوع الماضى، فيما تتواصل المظاهرات المعارضة والمؤيدة للعاهل البحرينى. وسار المشيعون فى جنازة القتيل بموازاة استمرار المتظاهرين فى الاعتصام عند دوار اللؤلؤة بوسط البحرين بتصعيد لهجتهم ومطالبتهم بـ«إسقاط النظام»، وردد المشيعون أيضا شعارات مناهضة للنظام، فيما ساروا من مدينة حمد القريبة من المنامة إلى المالكية. وفى دوار اللؤلؤة، الذى بات يشكل رمزا للحركة الاحتجاجية فى البحرين وتحول إلى قرية من الخيام، هتف المعتصمون الثلاثاء : «اعتصام اعتصام حتى إسقاط النظام»، بينما ردد المتظاهرون المؤيدون لملك البحرين، هتافات تقول: «ليعش أبوسلام» فى إشارة إلى العاهل البحرينى، كما رفعوا صور الملك وولى عهده. فى غضون ذلك، استبعد رئيس أركان الجيش الأمريكى، الأميرال مايك مولن، أن تكون إيران مسؤولة عن مظاهرات البحرين، بالرغم من أنها لا تزال تشكل عنصر «توتر» فى الخليج. وأوضح مولن أنه «على الرغم من أننى مازلت أعتقد أن إيران بلد يواصل تغذية عدم الاستقرار فى المنطقة، فإننى أعتقد أن هذا لم يكن المحرك الرئيسى لأحداث مصر أو البحرين أو الدول الأخرى». وأضاف أن الاضطرابات «ناجمة عن مشاكل داخلية لا مخططات وضعتها قوة خارجية». من ناحية أخرى، اعتبر رئيس مجلس إدارة مضمار البحرين الدولى، زايد راشد الزيانى، قرار إلغاء سباق الجائزة الكبرى البحرينى الذى كان مقررا إقامته فى 13 مارس المقبل فى افتتاح بطولة العالم لسباق سيارات «فورمولا1 لموسم 2011»، بمثابة تأجيل له. وكان منظمو سباق الجائزة الكبرى البحرينى قد أعلنوا فى وقت سابق أن السباق ألغى بسبب الاحتجاجات التى تشهدها البلاد لإسقاط النظام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل