المحتوى الرئيسى

رئيس بلوزداد: الوزارة والاتحاد أخلا بكل التزاماتهما السابقة رؤساء الأندية الجزائرية يستنجدون بالرئيس بوتفليقة لحل مشاكلهم الثلاثاء 19 ربيع الأول 1432هـ - 22 فبراير 2011م

02/22 20:17

الجزائر - صالح خليل قرّر رؤساء أندية كرة القدم في الجزائر بعد اجتماعهم الثلاثاء 22-02-2011، مراسلة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، يشكون فيها تأخير تنفيذ ما جاء في دفتر الشروط المرافق لمشروع الاحتراف الذي انطلق في العمل به بداية من الموسم الجاري. حضر الاجتماع 17 رئيساً من مجموع 32، وهو ما اعتبر خطوة على الطريق الصحيح لإسماع الصوت لمن يهمه الأمر. وقال محفوظ قرباج رئيس نادي شباب بلوزداد لـ"العربية.نت" بعد نهاية الاجتماع، إن مسؤولي الأندية قرروا الاستنجاد برئيس الجمهورية عبدالعزيز بوتفليقة، من أجل حلّ المشاكل التي تتخبط فيها نواديهم، مشيراً إلى أن الرئيس هو من أطلق مشروع الاحتراف ومن حق الأندية اللجوء إليه عند تسجيل عراقيل أو صعوبات. وكشف أن رسالة "مطالب" ستودع غداً الأربعاء بمقر رئاسة الجمهورية، وأنها تتضمن بالأساس الإفراج عن ما تضمنه قانون الميزانية التكميلي لعام 2010، خاصة في ما تعلق بالمساعدات المقدمة للأندية كالقروض دون فائدة والمساحات الأرضية الموجهة لإقامة مراكز التكوين والإعفاء من دفع الضرائب لمدة محددة والتكفل برواتب مدربي فئات الناشئين وغيرها. وأضاف قرباج أن هناك قناعة لدى غالبية مسؤولي الأندية بأن وزارة الشباب والرياضة واتحاد الكرة لم يعُدَا طرفين يمكن التحاور معهما بعدما أخلا بكل التزاماتهما السابقة. وفي سؤال حول الخطوة القادمة التي يعتزم تنفيذها، أوضح أن اجتماعاً ثانياً سيعقد في الثاني من مارس/آذار المقبل، لدراسة الخطوات المستقبلية دون أن يستبعد فكرة تقديم استقالة جماعية في حالة عدم تلقيهم إشارات مطمئنة من الرئاسة. وذكر قرباج أن هناك توجهاً عاماً لإنشاء جمعية رؤساء أندية كرة القدم أو مجمع للمصالح المشتركة للدفاع عن مصالح الأندية، موضحاً أن الرابطة الوطنية لكرة القدم لا يحق لها طلب فتح رأسمال الفرق لأنها غير شرعية بحجة أنها رابطة للهواة وليست رابطة للمحترفين التي لم تر النور بعد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل