المحتوى الرئيسى

لحظة‮..‬صدق‮!‬الحگومة الجديدة‮.. »‬من‮ ‬غير ليه؟‮«‬

02/22 20:13

لم تكد الأنباء تتواتر عن تشكيل الحكومة الجديدة التي نعلم جميعا انها حكومة تسيير اعمال حتي اندلعت الانتقادات حول وزرائها فوراً‮.. ‬كان أول هذه الانتقادات أن الشباب قام بالثورة والشيوخ يحصدون الثمار وأن هناك مطلبا عبر عنه د‮. ‬فاروق الباز ألا يتجاوز السن خمسين عاما للقيادات حتي يكونوا أكثر حماسا وقربا من ثورة ‮٥٢ ‬يناير‮.‬ثم اعتبر آخرون أن اختيار القيادي الوفدي منير فخري عبدالنور وزيرا للسياحة هو نوع من المواءمات التي قد تؤثر علي أداء الوزارة خاصة أنها من أكثر الوزارات التي أصابها الضرر في الشهر الماضي وعليها عبء ضخم لاستعادة مكانة مصر السياحية،‮ ‬ولذلك علق ساخراً‮ ‬المعارض علاء عبدالمنعم قائلا‮: ‬ما علاقة‮ »‬المربي‮« ‬بالسياحة؟ لأن منير فخري عبدالنور هو أحد رجال الأعمال المعروفين ويمتلك شركات للصناعات الغذائية تنتج مربي وغيرها‮.. ‬واعتبر اخرون انها عودة لرجال الأعمال في الوزارة الجديدة‮.‬أيضا اعترض آخرون علي العالم الاقتصادي د‮. ‬جودة عبدالخالق القيادي في حزب التجمع لتحمل حقيبة وزارة التضامن والعدالة الاجتماعية‮.. ‬فنظرياته الاقتصادية تدرس في الجامعات ولكن ما هي خطته في هذه الوزارة؟ولا أريد أن استمر في عرض وجهات النظر المتباينة ما بين رفض حكومة ائتلافية تعبر عن أحزاب اليمين واليسار واختيار وزراء تكنوقراط‮ »‬إداريين‮« ‬أو اختيار وزراء سياسيين يستطيعون التعامل مع الشارع الجديد الذي تفجر وتغير بعد ثورة ‮٥٢ ‬يناير‮.‬وإن كان رأيي الشخصي أن الحكم المبكر علي الوزراء‮ ‬غير سليم وأنه يجب إعطاؤهم الفرصة للدراسة ووضع برامج للنهوض بالوزارات المكلفين بها‮.. ‬إلا أني أري أن هذه الانتقادات لها سبب جوهري يعيدنا إلي سياسات الحكومة السابقة‮.‬طوال ثلاثين عاما مضت كنا مثل جمهور المسرح أو السينما نشاهد الرواية دون أن يكون لرأينا فيها مكان‮.‬كان الوزير يعين لا نعرف لماذا عين وما هي حيثيات اختياره لهذا المنصب‮.‬ثم يتم خلع الوزير أو إقالته‮.. ‬طبعا أيضا من‮ ‬غير ليه؟ مع الاعتذار للموسيقار محمد عبدالوهاب لا نعرف لماذا اختير ولماذا أقيل وما هي خطيئته أو جريمته؟ لا يحق لأحد أن يسأل‮..‬وأحيانا كانت شعبية الوزير أو رئيس الوزراء من أكبر أخطائه وكلما زادت شعبيته قلت أسهمه في رضاء الحاكم ويكون الإقصاء نصيبه‮..‬أما الطامة الكبري لو تجرأ الوزير واستقال مثل اللواء أحمد رشدي وزير الداخلية الأسبق مثلا وكان ذا شعبية أيضا تكون جريمة متعددة‮..‬المهم أتمني ألا تقع الحكومة الجديدة في نفس الخطأ الذي جعل الشعب يشعر أنه شاهد ماشفش حاجة أو متفرج رأيه ليس مطلوبا‮.. ‬نريد أن نعرف أسباب اختيار الوزراء وخططهم التي سيلزمون بها لنحاسبهم‮. ‬سئمنا من ترديد أغنية‮ »‬من‮ ‬غير ليه‮« ‬ثلاثين عاما‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل