المحتوى الرئيسى

«الكتاب العرب»: على الحكام الاستجابة لشعوبهم الرافضة للقمع والفساد

02/22 16:11

  دعا اتحاد الأدباء والكتاب العرب اليوم، زعماء الدول العربية إلى أن «يفهموا الرسالة التي توجهها لهم الشعوب، وهي رسالة مفادها أن هذه الشعوب ضاقت ذراعا بالممارسات القمعية وإهدار كرامة المواطنين، وبالفساد الذي ينخر في جسد الأمة العربية، وأن الشعوب تتطلع إلى حكم ديمقراطي رشيد يعبر بها من زمن التخلف إلى آفاق أرحب من العدالة والمساواة». وأكد الإتحاد أن التظاهر السلمي «حق كفلته كل المواثيق والمعاهدات والاتفاقيات الدولية، وهو وسيلة متحضرة للتعبير عن الرأي، وإيصال صوت الشعوب إلى حكامها وإلى العالم أجمع»، مشيرا إلى أنه يتابع عن كثب، المظاهرات الشعبية التي خرجت في أكثر من دولة عربية «تنادي بالحرية والكرامة، وتطمح إلى نظم حكم ديمقراطية سليمة، تضمن التداول السلمي للسلطة، وعدم احتكارها من قبل شخص أو فئة أو حزب، كما تضمن المساواة والعدل الاجتماعي الذي هو أساس الشعور بالمواطنة والانتماء». وقال الإتحاد إن «قمع المظاهرات السلمية بأدوات الحرب، وبعضها محرم دوليا، ومحاولات الالتفاف على المطالب المشروعة للجماهير العربية، هو خطأ تاريخي، ستدفع أنظمة الحكم ثمنه غاليا، فضلا عن أن التاريخ لن يتسامح في ذلك أبدا». وأكد أن «الحجج القديمة بالخوف من سيطرة الجماعات الدينية المتطرفة على الحكم، لم تعد صالحة لتبرير الاستبداد والقمع، خاصة بعد أن ظهر أمام العالم أجمع الحجم الحقيقي للحركات الإسلامية، فضلا عن عدم اضطرار تلك الشعوب للاختيار بين بديلين كلاهما سيئ».  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل