المحتوى الرئيسى
alaan TV

الأسوانى: لابد من تأسيس دستور جديد فمصر لا تشهد ثورة كل شهر

02/22 12:24

علاء الأسواني أكد الدكتور علاء الأسوانى اتفاقه مع التحذير الذى أطلقه الكاتب الصحفى الكبير محمد حسنين هيكل مما سماها بـ«بؤرة شرم الشيخ»، وأكد أن هذا الحديث يؤكد ضرورة التخلص من الأسماء المرتبطة بالنظام التى لا تزال فى مواقع السلطة. جاء ذلك خلال حفل التوقيع الذى نظمه قسم النشر بالجامعة الأمريكية مساء أمس الأول احتفالا بصدور الكتاب الجديد للأسوانى « On the state of Egypt» «عن الحالة المصرية»، وهو مجموعة من المقالات الصحفية التى تم اختيارها من بين كتبه الثلاثة.الأسوانى فرّق بين ردود أفعال الشارع الغربى وإداراتهم السياسية، وقال إن صديقة فرنسية قالت له بعد الثورة إنها اكتشفت أنها لم تكن تعرف المصريين طيلة 15 عاما، وأضاف: «الثورة حماها الشعب وحياها الغرب لأنها صراع إنسانى للحرية والعدالة، وهذه القيم تمثل لب الحضارة الغربية، أما الحكومات الغربية فكانت تتعامل مع مبارك حتى قبل الثورة على أنه بطل وقائد حكيم رغم علمهم بالجرائم التى كان يرتكبها ضد شعبه، وشدد على ضرورة تأسيس دستور جديد بالكامل وليس مجرد إدخال بعض التعديلات الطفيفة عليه، مشيرا إلى تقديره لكل من المستشار طارق البشرى والدكتور عاطف البنا، إلا أنه أبدى قلقه من أن يكون خلف الأبواب المغلقة لهذه اللجنة فتحى سرور ومفيد شهاب. وتساءل الأسوانى عن سبب ما وصفها بـ«عجلة» الجيش فى تنفيذ خطوات الفترة الانتقالية وتحديدها بستة أشهر واستطرد: «لا تقوم فى مصر ثورة كل شهر»، لذلك يجب أن تكون خطوات هذه الفترة الانتقالية واضحة مع حكومة انتقالية جديدة ودستور جديد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل