المحتوى الرئيسى

الكنيسة تشارك الإخوان احتفالية يوم الشهيد بشبرا

02/22 10:34

كتبت- شيماء جلال:نظَّم الإخوان المسلمون بمنطقة شبرا مساء أمس احتفالية "يوم الشهيد"؛ لتخليد شهداء الثورة، فضلاً عن تكريم أسرهم؛ حيث استُشهد نحو 5 من أبناء منطقة شبرا خلال أيام الثورة، من بينهم امرأتان، كما شارك شباب الكنيسة الإنجيلية في الاحتفالية، وقدَّموا العزاء للشهداء، وهتف الجميع: "مسيحي، مسلم.. إيد واحدة". وأكد الدكتور حازم فاروق، عضو الكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين السابق، أن هذه الاحتفالية أقل ما يمكن أن يقدَّم للشهيد في ثورة 25 يناير، متوجهًا لأسر الشهداء بخالص العزاء، وأيضًا بالشكر والعرفان؛ على وقفة أبنائهم في وجه الظلم والطغيان. ووصف مشهد جنازة شهداء الثورة بأنه "باقة ورد" أضاءت جبين مصر والشعب المصري بأكمله، داعيًا لهم بأن يتقبَّلهم الله، ويربط على قلوبهم أسرهم. وقال محمد خضير، أخو الشهيدة رحمة من شهداء منطقة شبرا، إن أخته خرجت للمشاركة في مظاهرات يوم الغضب، بعد أن ضاق بها الحال من الظلم والفساد، موضحًا أن كانت لا تخشى شيئًا، وكانت تتقدم الصفوف، وتهتف ضد النظام، وحينها جاءت إحدى عربات الأمن المركزي، وقامت بإلقاء قنبلة مسيلة للدموع فجاءت في رأسها فأودت بحياتها. وأعرب أخو الشهيدة عن رغبته في القصاص ومحاكمة حبيب العادلي قاتل شباب ورجال ونساء الثورة، رافضًا أن يتمَّ سجنه فحسب دون محاكمة على جرائمه!. وأكد أحد أقارب الشهيد محمد عثمان أن شهداء الثورة سطَّروا تاريخ مصر الجديد بدمائهم، وأنهم سبب في أن تحيا مصر عهدًا جديدًا بلا ظلم، مطالبًا بأن يُخصَّص يوم 25 يناير إجازةً رسميةً بالدولة للاحتفال بشهداء الثورة من كل عام.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل