المحتوى الرئيسى

مجلس الأمن يبحث "مجازر القذافي" في ليبيا

02/22 10:28

نيويورك: يجتمع مجلس الامن الدولي في لوس انجلوس صباح الثلاثاء لبحث ازمة المظاهرات التي اجتاحت ليبيا وتحولت الى "مجازر بشعة" راح ضحيتها مئات القتلى والجرحى.واشار دبلوماسيون الى إن مجلس الامن التابع للامم المتحدة يعقد حاليا اجتماعا طارئا ومغلقا لبحث الازمة الليبية ، مشيرين الى "إن الاجتماع المعروف باسم مشاورات طلب عقده نائب السفير الليبي ابراهيم دباشي ".وكان دباشي ودبلوماسيون أخرون في البعثة الليبية اعلنوا امس الاثنين انهم انحازوا الى المحتجين في ليبيا ويدعون الى خلع الزعيم الليبي معمر القذافي.وستكون تلك هي المرة الاولى التي يجتمع فيها مجلس الامن الدولي بشأن موجة الاحتجاجات التي تجتاح المنطقة العربية.واوضح ابراهيم الدباشي نائب السفير الليبي في الامم المتحدة: "انهم سيطالبون المجلس بإصدار بيان بشأن الاوضاع في ليبيا".واتهم الدباشي الزعيم الليبي بشن حرب "ابادة" ضد شعبه، داعيا الى تدخل دولي لحماية الشعب الليبي من هذه "الابادة" التي يمارسها نظام القذافي.ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" عن الدباشي قوله: "انهم يطالبون المجلس بإنشاء منطقة حظر الطيران على المدن الليبية لوقف الغارات على هذه المدن".كما برر هذه المطالبة بأنها تأتي لإيقاف ما سماه "سيل المرتزقة ووصول السلاح الى النظام الديكتاتوري".واضاف انهم يطلبون ايضا من مجلس الامن اقامة ممر آمن في حدود ليبيا مع مصر وتونس لنقل الجرحى والمصابين وضمان وصول الادوية والمعدات الطبية.وطالب ايضا بتشكيل لجنة تحقيق في ما اسماها "الجرائم التي يرتكبها معمر القذافي واحالة هذا التحقيق الى محكمة الجنيات الدولية".وبدوره ، اعرب الامين العام للامم المتحدة بان كي مون عن "سخطه" من المعلومات التي تحدثت عن أن قوات الأمن الليبية أطلقت النار على المتظاهرين من طائرات عسكرية ومروحيات.وقال مارتن نيسيركي المتحدث باسم كي مون: "إن الأمين العام أعرب عن سخطه من المعلومات الصحفية التي تحدثت عن أن السلطات الليبية اطلقت النار على متظاهرين من طائرات حربية ومروحيات".واضاف "إن مثل هذه الاعتداءات على مدنيين في حال تأكدت، تشكل انتهاكا خطيرا للقانون الانساني الدولي وسوف يدينها الأمين العام بشدة".وقال بان قبيل مشاركته في اجتماع في لوس انجلوس: "لقد حثيت القذافي على احترام حقوق الانسان وحرية التجمع والتعبير بشكل تام" ، موضحا "انه تحدث مع العقيد القذافي لمدة 40 دقيقة".وردا على سؤال حول ما قاله للزعيم القذافي، قال الأمين العام للامم المتحدة "حثيته على وضع حد لأعمال العنف ضد المتظاهرين وشددت مجددا على أهمية احترام حقوق الانسان التي يتمتع بها هؤلاء المتظاهرين".وبشكل عام وأمام حركات الاحتجاج التي تشهدها عدة دول عربية، قال بان كي مون إن "تطلعات وقلق الناس يجب أن يحترم كليا ويجب أن تستمع اليهم سلطات الدول المعنية".من جهتها ، طالبت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون الحكومة الليبية بوقف "حمام الدم" غيرِ المقبول ضد مواطنيها.واضاف بيان اصدرته وزارة الخارجية الأمريكية : " أن على الحكومة الليبية أن تحترم حق مواطنيها في التظاهر والاحتجاج".وقالت كلينتون إن الولايات المتحدة تنضم إلى سائر المجتمع الدولي في ادانة العنف في ليبيا، وأنها تعمل جاهدة لايصال هذه الرسالة بوضوح تام إلى المسئولين الليبيين.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الثلاثاء , 22 - 2 - 2011 الساعة : 7:6 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 22 - 2 - 2011 الساعة : 10:6 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل