المحتوى الرئيسى

مصدر مسؤول: ليبيا تتجه نحو حرب أهلية

02/22 12:28

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- حذر مصدر رفيع مقرب من الحكومة الليبية من أن ليبيا على شفير حرب أهلية، لافتاً إلى خطورة الوضع هناك حيث تجابه الحكومة في الدولة الواقعة في شمال أفريقيا ثورة شعبية تهدد النظام الحاكم منذ 42 عاماً، بقصف جوي و"مرتزقة أفارقة"، كما نقلت تقارير.وحذر المصدر المطلع من أن حكومة ليبيا "تحارب متطرفين إسلاميين يسعون لإقامة إمارة إسلامية" في البلاد.وأردف قائلاً: "أصبح الوضع خطيراً جداً الآن" مشيراً إلى تعرض مخازن أسلحة لهجمات وأن البنادق والذخيرة في كل مكان" بجانب الملايين من قطع الأسلحة.وكان سيف الإسلام، نجل الزعيم الليبي معمر القذافي، قد أعلن، الاثنين، أن طائرات قصفت مخازن للذخيرة وذلك في معرض نفيه لما تردد عن قصف الطائرات المقاتلة لمدينتي طرابلس وبنغازي.ونقل التلفزيون الليبي الرسمي عن القذافي الابن قوله إن القصف استهدف مخازن للذخيرة، تقع في مناطق بعيدة عن التجمعات السكنية، وأنه "لا صحة" للأنباء حول قصف أحياء سكنية.ويشار إلى سيف الإسلام كان قد حذر في كلمة، السبت، من تجدد الحرب الأهلية، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق لوقف الاحتجاجات، وذلك في أول رد فعل رسمي إزاء الاضطرابات التي تعم عدد من المدن الليبية.واعتبر القذافي، في كلمته التي أذاعها التلفزيون الرسمي، أن هناك ثلاث مجموعات تقف وراء ما أسماها "الفتنة" التي تشهدها ليبيا، أولها "مجموعات منظمة"، مثل النقابات وغيرها من التجمعات "التي نتفهم آراءهم"، ومجموعات أخرى قال إنها "إسلامية" تتبع نهجاً عسكرياً، مشيراً إلى أن إحدى تلك الجماعات أعلنت ما أسمته "إمارة إسلامية في البيضاء."أما المجموعة الثالثة، فقد أسماها سيف الإسلام القذافي بـ"الجماهير الغفيرة"، مشيراً إلى إنها تضم من وصفهم بـ"الأطفال، والبلطجية، وكذلك المتعاطفين من الأجانب"، وتابع أن "بعض الشباب بدأوا في تقليد ثورة الفيسبوك التي حدثت في مصر."كما انتقد القذافي الابن، الذي يُنظر إليه باعتباره أحد المنادين بالإصلاح في ليبيا، وسائل الإعلام الرسمية في بلاده، متهماً إياها بأنها "لم تواكب الأحداث"، وهو ما قال إنه أعطى فرصة لوسائل الإعلام العربية والأجنبية لاستغلال هذا الفراغ لتقديم معلومات مغلوطة وغير صحيحة عما يحدث في ليبيا."واستدعت تطورات ليبيا عقد مجلس الأمن الدولي جلسة طارئة مغلقة، الثلاثاء، كما ستعقد جامعة الدول العربية، اجتماعاً على مستوى المندوبين في القاهرة لمناقشة الأزمة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل