المحتوى الرئيسى

البارجتان الإيرانيتان تقتربان من بورسعيد

02/22 16:20

قالت مصادر ملاحية بهيئة قناة السويس اليوم أن البارجتين الحربيتين الإيرانيتين تواصلان العبور فى اتجاه بورسعيد فى طريقهما إلى سوريا، وأنهما دخلتا بالفعل إلى منطقة جنوب بورسعيد ومنتظر خلال الساعة الخامسة وصولهما إلى محطة النهاية فى عبور القناة ومنها إلى البحر المتوسط. وقالت المصادر إن الهيئة سمحت بمرور سفينة الإمداد "الخرق" KHARG حمولة 33 ألف طن فى مقدمة القافلة المتجهة للبحر المتوسط وبعدها بقرابة ميلين بحريين الفرقاطة من طراز MK-5 "الفاند" مزودة بصواريخ أرض بحر من نوع سى- 802، حمولة 1500 طن. كما سار زورق حربى مصرى "قاذف صاروخى" خلف البارجتين بقرابة ميل علاوة على تسيير عربات جنود على الضفتين الشرقية والغربية للقناة بطول المجرى الملاحى وتدعيم القوات الخاصة بتأمين القناة بحرى ثم بعده بقرابة ميل ونصف بحرى عبرت أولى سفن قافلة الجنوب التجارية. كما تم إيقاف حركة الملاحة عبر ضفتى القناة من خلال تعطيل المعديات الخاصة بالأفراد والسيارات وتعطيل حركة كوبرى السلام لمدة قاربت على 90 دقيقة وتم خلالها منع الاقتراب من المجرى الملاحى كنوع من تأمين البارجتين. وقال شهود عيان، إن العشرات من الجنود الإيرانيين صعدوا فوق الفرقاطة الفاند 71 وكانوا فى سعادة وأشاروا بالتحية من بعيد إلى المصريين الذين تابع بعضهم مرور البارجتين من فوق أسطح العمارات القريبة من المجرى الملاحى كما حرص الجنود الإيرانيون على التقاط الصور التذكارية لأنفسهم من فوق البارجتين بالقناة كحدث يتم لأول مرة منذ 33 سنة. ووفق المصادر فإن قرابة 250 جنديا إيرانيا ظلوا واقفين على الفرقاطة طوال مدة مرورها بقناة السويس كنوع من التقدير لمصر حسب بعض المصادر. من الجدير بالذكر، أن إسرائيل اعترضت على عبور البارجتين، وطالبت المجتمع الدولى بالرد بقوة على عبور البارجتين، وقال المهندس أحمد المناخلى مدير إدارة التحركات بهيئة قناة السويس إن البارجتين عبرتا بصورة طبيعية وبالتأمين المعتاد بعد موافقة مصر على العبور التزاما بالاتفاقيات الدولية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل