المحتوى الرئيسى

> فراس إبراهيم: الهجوم علي محمود درويش ليس جديداً وتصوير 50 % من أحداثه في مصر

02/21 22:43

نفي الفنان السوري فراس إبراهيم أن تكون الحملة علي «الفيس بوك» للهجوم علي مسلسل «في حضرة الغياب» عن حياة الشاعر الفلسطيني محمود درويش جديدة وأشار قائلاً: هذه الحملة التي تحمل عنوان «معاً» لمنع فراس إبراهيم من تجسيد شخصية محمود درويش ترجع لعام 2008 منذ أن بدأت التحضير للمسلسل عقب وفاة درويش وكان سبب الهجوم هو الخوف من التعامل مع العمل علي أنه مجرد بيزنس للمتاجرة بحياة الشاعر محمود درويش وأن أي شخصية تاريخية تحتاج لسنوات حتي يتم تقديم سيرة ذاتية عنها لكن بعد مرور وقت تراجع معظم أعضاء هذا الجروب عن موقفهم خاصة أنني أجهز للعمل منذ أكثر من ثلاث سنوات تحت اشراف زوجة محمود درويش واعتقد أن الذي نشر خبر الهجوم علي المسلسل لم ينظر لتاريخ الحملة وأنه أراد الهجوم علي شخصي. كانت قد ظهرت خلال الأيام الماضية حملة يقودها مجموعة من الشباب السوري علي «الفيس بوك» تناشد الممثل والمنتج فراس إبراهيم التخلي عن تجسيد شخصية الشاعر محمود درويش وقد بلغ عدد أعضاء هذه الحملة 2000 شخص الذي يشعرون بالخوف والقلق من تشويه صورة الشاعر الكبير محمود درويش. وعلي جانب آخر أكد إبراهيم أنه انتهي حتي الآن من تصوير 30% من أحداث المسلسل في عدد من المدن السورية وأن هناك ما يقرب من نصف الأحداث يتم تصويرها خلال الأيام القادمة في مصر وأنه ينتظر حتي تهدأ الأوضاع في الشارع المصري خاصة أنه لا بديل عن الأماكن الطبيعية التي عاش فيها درويش في مصر. «في حضرة الغياب» بطولة سولاف فواخرجي وميرنا المهندس وأحمد زاهر وعابد فهد واسعد فضة وباسم مغنية وتأليف حسن يوسف وإخراج نجدت أنذور.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل