المحتوى الرئيسى

مأساة أسرة بدلوا مولودها الذكر بـ«أنثى» داخل مستشفى المطرية

02/21 20:23

تعيش أسرة فى القليوبية مأساة حقيقية منذ 25 يوما، قالت التحقيقات إن سيدة مجهولة أبلغت عن اختطاف مولودها من داخل مستشفى المطرية التعليمى بعد 6 ساعات من ولادته ليلة «جمعة الغضب» وتم تبديله بأنثى مريضة، الأم المكلومة توجه نداءها إلى كل ضباط الداخلية بالرجوع إلى أعمالهم للقبض على المتهمين وإعاده طفلها الذى لم تره إلا مرة واحدة بعد إفاقتها من «البنج». التقت «المصرى اليوم» صباح عبدالعزيز محمود «33 سنة» والدة الطفل، وقالت: طفلى اختطفوه من داخل المستشفى بعد ولادته، والأحداث التى شهدتها البلاد من المظاهرات تسببت فى عدم عودته حتى الآن نتيجة حرق قسم المطرية وسرقة أسلحته. وأضافت الأم أن بداية مأساتها يوم الخميس 24 يناير الماضى، حيث دخلت المستشفى فى الحادية عشرة صباحا، لإجراء عملية ولادة قيصرية، وتم حجزها عدة ساعات وفى الخامسة مساء، تم إجراء العملية وانجبت مولوداً ذكراً، وتم نقلها إلى عنبر النساء والتوليد وفى وقت لاحق فوجئت بحجز سيدة منتقبة داخل العنبر كان بصحبتها طفل حديث الولادة وظلت تتحدث مع كل المحتجزات وأخبرتهن أنها مصابة بنزيف نتيجة إجرائها عملية ولادة حديثة، ووجهت النصائح لكل السيدات واستغلت قيام الأم بالتحرك فى طرقة المستشفى، بناء على نصيحة الطبيب حتى يتأكد من شفائها ويصرح لها بالخروج وتركت مولودها مع والدتها المسنة. أضافت الأم أن المنتقبة أوهمت والدتها بضرورة الذهاب للاطمئنان على ابنتها لتأخرها وتركت المولود على السرير وعند عودتهما تبين لهما اختطاف الطفل واستبداله بطفلة عمرها شهر ونصف مصابة بإعياء تم وضعها داخل حضانة المستشفى. صمتت الأم لحظات وانهمرت فى البكاء، واستطردت فى حديثها بصوت حزين قائلة إنها تعيش مأساة منذ 25 يوماً، وتوجه نداءها إلى الضباط بالعودة إلى العمل لإعادة طفلها. وقال والده خالد صبحى حمزة، إنه غادر المستشفى عقب الاطمئنان على زوجته ورؤية مولوده، وفوجئ باتصال تليفونى من زوجته يفيد بقيام إحدى السيدات باختطافه. وفى السياق نفسه، واصلت نيابة المطرية تحقيقاتها فى الواقعة، وأفادت التحقيقات التى أجراها عمرو عبدالعظيم، وكيل أول النيابة، بدخول سيدة مجهولة ترتدى نقابا للمستشفى وكانت تحمل طفلة عمرها شهر، وقالت الممرضة المسؤولة عن العنبر فى التحقيقات التى جرت بإشراف أحمد شرف الدين، مدير النيابة، إن هذه السيدة دخلت المستشفى مصابة بنزيف نتيجة إجرائها عمليه ولادة حديثة، وتم الكشف عليها مبدئيا وحجزها داخل عنبر النساء والتوليد، وظلت محجوزة لمدة 12 ساعة وإنها غافلت والدة الطفل واستبدلته بالطفلة التى كانت بصحبتها، وطلبت النيابة برئاسة ياسر التلاوى تحريات المباحث حول الواقعة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل