المحتوى الرئيسى

شبابنا يقود الأمة بقلم:أ.وفاء احمد التلاوي

02/21 20:04

بسم الله الرحمن الرحيم شبابنا يقود الأمة أشرق فجر يوم جديد لم نره من قبل ولم ننعم به سابقا مع طلوع الشمس , فالكل أصبح رجلا واحدا يريد أن يحيا حياة كريمة , فهل يا ترى سوف يتحقق ما يريده و يتمناه بعد قيامه بهذه الثورة و التي قام بها كل أفراده كفرد واحد له نفس الطلبات و الرغبات و الأهداف , و بعد أن توحدت كل الجهود لتذليل كل الصعاب التي واجهت الشعب , فالكل قد عمل جاهدا بكل إخلاص و حب على تحقيق الهدف الأساسي و هو إبعاد الظلم عن شعبنا الغالي بكل صوره و أشكاله , و الحفاظ على مصرنا الغالية . و لقد رأينا شبابنا الغالي يد واحدة و قلب واحد و نبض واحد , فنجدهم يحاولون بكل جد تنظيف الشوارع حتى يعود العمل بها و السير بها , حتى تعود الحياة في ميدان التحرير مرة أخرى , هذا ما حدث في بداية الثورة و هذا هو الشعور الجميل الذي شعر به كل فرد من أفراد الأمة في ذلك الوقت , أما اليوم فنرى ضباب كثيف يخيم على وطننا العزيز و لا نرى بوضوح من خلاله . فقد بدأت مجموعات وفئات كثيرة تطالب بحقوقها الآن في تجمهر كبير مما يعطل العمل بالمدارس و البنوك و المصانع و غيرها و مما يعطل أيضا الدور الأساسي الذي قامت الثورة من اجله من تغيير للأفضل و هذا على عكس ما قامت به الثورة من اجله , فنرى الخسائر الكبيرة المادية التي يتعرض لها الوطن و الفوضى العارمة التي تعم الوطن مما يعود على المواطنين بالظلم الذي سبق و رفضوه بالماضي . فنحن من نصنع التاريخ بأنفسنا مما يستوجب على الشباب أن يجد حلا لما يحدث من فقدان الأمن نتيجة لتغيب الشرطة من على ارض الوطن , فهذا الجهاز الحيوي لا نستطيع أن نستغني عنه لحماية أسرنا من النهب و السلب الذي يحدث , فالبعض سلبت منه شقته من قبل بعض الأشخاص الذين خلوا من الضمير فلا يعرفون الله حق معرفة وسوف ينتقم منهم الله شر انتقام ولا يلومون إلا أنفسهم بعد ذلك, والبعض سلب منه الأمان سواء في الشارع أو في البيت . فالأطفال خائفون في منازلهم والأمهات حريصات على عدم خروج بناتهن إلى الشارع .فالبعض قتل على يد مصرية للأسف الشديد ومن جهات مختلفة , فارجوا من الله العزيز القدير أن تنقشع هذه الغمة ويذهب هذا الضباب بعيدا عن ارض وطننا الحبيب مصر وارجوا أن يكون ذلك على يد شبابنا الغالي الذي لا يستعصى عليه شيء والذي بدأ هذه الثورة البيضاء ويحافظ عليها بيضاء إلى النهاية وتكون هي البداية الحقيقية للديمقراطية السليمة بعون الله. الكاتبة / أ / وفاء احمد التلاوي

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل