المحتوى الرئيسى

الهدوء يخيم على تعاملات البنوك والطوابير تختفي من أمام الشبابيك

02/21 17:48

القاهرة - أ ش أأنهت البنوك تعاملاتها لليوم الثاني بعد العطلة الإجبارية الطويلة، حيث شهد يوم الأثنين هدوءً نسبياً، سواء في عدد المتعاملين أو حجم النشاط، حيث لم تسجل عمليات السحب زيادة كبيرة وكذلك عمليات الإيداع.وانخفض حجم الزحام على فروع بنك مصر عن يوم الأحد واختفت الطوابير الطويلة أمام شبابيك الفروع سواء داخل القاهرة أو في الأقاليم.وقال مصدر مسئول في البنك -في تصريح يوم الاثنين -إن الاقبال على تحويلات العملة كان اليوم أقل من المتوقع ولم يكن هناك تكالب على شراء الدولار الأمريكي ولذلك ظلت أسعاره سواء للشراء أو البيع عند نفس مستوياتها أمس''.وسجل سعر الشراء 589 قرشاً والبيع 591 قرشاً، مؤكدا أنه تم تلبية كافة الطلبات الخاصة بتحويل العملة، وذلك نظرا لتوافرها فى جميع البنوك العاملة في مصر.واستبعد المصدر نشاط السوق السوداء للعملة مرة أخرى في مصر، حيث يقوم البنك المركزي بمتابعة دقيقة لوضع السوق ويتدخل عند اللزوم وقد تدخل بالفعل مرة واحدة حتى الآن، مما ساعد على خفض سعر الدولار واستقراره عند معدلاته الطبيعية.وفى المصرف المتحد ، ذكرت جيرمين عامر مسئولة الاتصال بالبنك أن أهم الملاحظات التي تم تسجيلها يوم الأثنين هي زيادة حجم التحويلات من الخارج في الوقت الذى كان فيه حجم السحوبات والإيداعات في المستوى العادي.وقالت إنه فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية تم الاتفاق على حل كافة المشاكل التي أثيرت من جانب العاملين بالمصرف سواء الخاصة بالعلاوات أو التعيينات أو العلاج.جدير بالذكر أن البنوك كانت قد زاولت نشاطها اعتبارا من يوم الأحد بعد عطلة إجبارية طويلة بسبب الأحداث الجارية فى مصر الآن.اقرأ أيضا:صيام: استئناف نشاط البورصة مرهون باستقرار عمل البنوك اضغط للتكبير البنك المركزي المصري القاهرة - أ ش أأنهت البنوك تعاملاتها لليوم الثاني بعد العطلة الإجبارية الطويلة، حيث شهد يوم الأثنين هدوءً نسبياً، سواء في عدد المتعاملين أو حجم النشاط، حيث لم تسجل عمليات السحب زيادة كبيرة وكذلك عمليات الإيداع.وانخفض حجم الزحام على فروع بنك مصر عن يوم الأحد واختفت الطوابير الطويلة أمام شبابيك الفروع سواء داخل القاهرة أو في الأقاليم.وقال مصدر مسئول في البنك -في تصريح يوم الاثنين -إن الاقبال على تحويلات العملة كان اليوم أقل من المتوقع ولم يكن هناك تكالب على شراء الدولار الأمريكي ولذلك ظلت أسعاره سواء للشراء أو البيع عند نفس مستوياتها أمس''.وسجل سعر الشراء 589 قرشاً والبيع 591 قرشاً، مؤكدا أنه تم تلبية كافة الطلبات الخاصة بتحويل العملة، وذلك نظرا لتوافرها فى جميع البنوك العاملة في مصر.واستبعد المصدر نشاط السوق السوداء للعملة مرة أخرى في مصر، حيث يقوم البنك المركزي بمتابعة دقيقة لوضع السوق ويتدخل عند اللزوم وقد تدخل بالفعل مرة واحدة حتى الآن، مما ساعد على خفض سعر الدولار واستقراره عند معدلاته الطبيعية.وفى المصرف المتحد ، ذكرت جيرمين عامر مسئولة الاتصال بالبنك أن أهم الملاحظات التي تم تسجيلها يوم الأثنين هي زيادة حجم التحويلات من الخارج في الوقت الذى كان فيه حجم السحوبات والإيداعات في المستوى العادي.وقالت إنه فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية تم الاتفاق على حل كافة المشاكل التي أثيرت من جانب العاملين بالمصرف سواء الخاصة بالعلاوات أو التعيينات أو العلاج.جدير بالذكر أن البنوك كانت قد زاولت نشاطها اعتبارا من يوم الأحد بعد عطلة إجبارية طويلة بسبب الأحداث الجارية فى مصر الآن.اقرأ أيضا:أنهت البنوك تعاملاتها لليوم الثاني بعد العطلة الإجبارية الطويلة، حيث شهد يوم الأثنين هدوءً نسبياً، سواء في عدد المتعاملين أو حجم النشاط، حيث لم تسجل عمليات السحب زيادة كبيرة وكذلك عمليات الإيداع.وانخفض حجم الزحام على فروع بنك مصر عن يوم الأحد واختفت الطوابير الطويلة أمام شبابيك الفروع سواء داخل القاهرة أو في الأقاليم.وقال مصدر مسئول في البنك -في تصريح يوم الاثنين -إن الاقبال على تحويلات العملة كان اليوم أقل من المتوقع ولم يكن هناك تكالب على شراء الدولار الأمريكي ولذلك ظلت أسعاره سواء للشراء أو البيع عند نفس مستوياتها أمس''.وسجل سعر الشراء 589 قرشاً والبيع 591 قرشاً، مؤكدا أنه تم تلبية كافة الطلبات الخاصة بتحويل العملة، وذلك نظرا لتوافرها فى جميع البنوك العاملة في مصر.واستبعد المصدر نشاط السوق السوداء للعملة مرة أخرى في مصر، حيث يقوم البنك المركزي بمتابعة دقيقة لوضع السوق ويتدخل عند اللزوم وقد تدخل بالفعل مرة واحدة حتى الآن، مما ساعد على خفض سعر الدولار واستقراره عند معدلاته الطبيعية.وفى المصرف المتحد ، ذكرت جيرمين عامر مسئولة الاتصال بالبنك أن أهم الملاحظات التي تم تسجيلها يوم الأثنين هي زيادة حجم التحويلات من الخارج في الوقت الذى كان فيه حجم السحوبات والإيداعات في المستوى العادي.وقالت إنه فيما يتعلق بالأوضاع الداخلية تم الاتفاق على حل كافة المشاكل التي أثيرت من جانب العاملين بالمصرف سواء الخاصة بالعلاوات أو التعيينات أو العلاج.جدير بالذكر أن البنوك كانت قد زاولت نشاطها اعتبارا من يوم الأحد بعد عطلة إجبارية طويلة بسبب الأحداث الجارية فى مصر الآن.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل