المحتوى الرئيسى
alaan TV

بالصور..حرب أهلية بـ"الدويقة" بسبب الشقق

02/21 16:53

تواجه مئات الأسر بمنطقة الدويقة العديد من المشكلات الخاصة بإعادة تسكينها فى مساكن بديلة عن العشوائيات القاطنين بها "اليوم السابع" انتقلت إلى "عشش" منطقة "الدويقة " المكونة من قطع خشبية وكرتونية لا تحمى من الأمطار وأشعة الشمس الحارقة لمعاينة المشهد، واللافت فى الأمر أن "العشش" التى يعيش فيها الأهالى متلاصقة لا يفصلها سوى مياه "المجارى". بدأت المشكلة التى يواجهها أهالى المنطقة حاليا بعد أحداث ثورة 25 يناير وخاصة بعد يوم جمعة "الغضب" والتى خرج خلالها بعض البلطجية والسجناء الذين اقتحموا جميع العقارات والوحدات السكنية الشاغرة والتى كان يتم إنشاؤها لخدمة مشردى الدويقة، مما دفع أهالى المنطقة والقاطنين بها منذ عدة سنوات إلى أن يستولوا على الوحدات السكنية الشاغرة ضمن مشروع "سوزان مبارك" بعد أن أخرجوا البلطجية منها، مؤكدين أن هذه الوحدات تعتبر من حقهم وإنها أنشئت من أجلهم كمساكن بديلة للعشوائيات القاطنين بها منذ عشرات السنين، حيث قامت محافظة القاهرة بحصرهم أكثر من مرة لتسليمهم هذه الوحدات ولكن دون جدوى. وأجمع الأهالى أنه منذ البدء فى تنفيذ هذا المشروع بمعونة من دولة الإمارات قامت المحافظة بحصرهم على أن يتم منحهم وحدات بديلة بعد الانتهاء من هذا المشروع، إلا أنه بعد عدة سنوات لم يتمكن الأهالى من استلام أى وحدات. وأضاف الأهالى لـ"اليوم السابع" خلال جولته بالمنطقة أنه تم تنفيذ 5 مراحل للمشروع تحتوى كل مرحلة منهم على أكثر من 20 عمارة، ولكن تم تسليم هذه العمارات لمواطنين آخرين من خارج منطقة الدويقة، حيث تم منح البعض منها لسكان منشأة ناصر، والبعض الآخر تم بيعه لمسئولين فى الحى ولأمناء شرطة بقسم منشأة ناصر، والذين يقومون بتأجير هذه الوحدات الآن. وأكد الأهالى أن الوحدات التى استولوا عليها تأتى ضمن المرحلة السادسة للمشروع وهى المرحلة الأخيرة والتى تحتوى على 20 عمارة، كل واحدة منها بها 24 وحدة سكنية، وأضافوا أنهم قاموا بالاستيلاء عليها وإخراج البلطجية منها وحمايتها من السرقة وأقاموا بها هم وأسرهم بعد أن تركوا "العشش" التى يسكنون بها. وأوضح الأهالى أنهم بعد استيلائهم على الوحدات السكنية الشاغرة توجهوا للمحافظة ليثبتوا أنهم سكان المنطقة وأحق بهذه الوحدات بناءا على الأوراق المملوكة لهم، والتى تؤكد انتماءهم لمنطقة الدويقة منذ عشرات السنين من خلال شهادات الميلاد وبطاقات الرقم القومى، مطالبين المحافظ بتمليكهم هذه الوحدات، إلا أن المحافظة قامت بإعطائهم رقم مسلسل مكتوب بخط اليد قائلة لهم: "هذا الرقم الذى سيمكنهم من تمليكهم لوحداتهم". ولفت الاهالى إلى أن المحافظة فى اليوم التالى قامت باتهامهم بأنهم بلطجية استولوا على الوحدات واقتحموها لسرقتها. وطالب الأهالى بحصرهم مرة أخرى ، حيث إنهم لا يثقون فى أى مسئول بالمحافظة أو الحى، مؤكدين أنهم يملكون الأوراق التى تثبت أحقيتهم فى هذه الوحدات منذ عدة سنوات. كما استغاث الأهالى بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة لحمايتهم من باقى أهالى المنطقة الذين احترقت منازلهم منذ يومين، ولم يتمكنوا من الاستيلاء على وحدات مثلهم، محذرين من حدوث حرب أهلية بينهم، وخاصة فى ظل تأكيدهم على عدم خروجهم من وحداتهم السكنية التى استولوا عليها حتى لو كان ذلك على جثثهم، حسبما قال الأهالى، لافتين إلى عدم وجود نقطة شرطة بالقرب منهم فى مساكن المرحلة السادسة بالمشروع، قائلين: "فى حالة حدوث أى شغب لا توجد نقطة شرطة قريبة يمكننا اللجوء إليها بسرعة". تقابل "اليوم السابع" مع عدد من الأهالى التى احترقت "العشش" الخاصة بهم منذ أيام، " أنا محتاجة أوضه.. ومعايا لحافى وبطانيتى" بهذه الكلمات عبرت الحاجة حورية التى تتخطى الستين من عمرها عن مطالبها التى تتضمن غرفة صغيرة تحميها من بطش اللصوص ومياه الأمطار والثعابين التى تملأ المنطقة، خاصة أنها تعيش بمفردها دون ولد أو زوج. وأضاف الحاج حسن الذى يتخطى السبعين من عمره والمصاب بمرض السرطان الناتج عن شرب مياه الصرف الصحى، بالإضافة إلى القمامة التى تحيط مسكنه من أربعة اتجاهات، يجب تدخل المسئولين خاصة بعد حصول بعض رجال الشرطة من عدة محافظات على شقق جديدة بالمساكن، موضحا بأن "العشش" التى اندلع فيها الحريق منذ أيام لا يملكها سوى 25% من سكان الدويقة، أما باقى "العشش" فهى لسكان من خارج المنطقة، بهدف التحايل على القانون للحصول على شقق. بينما أشارت "أم إسماعيل" إلى أن زوجها متوفى ولديها 4 فتيات تخشى عليهم من البلطجية، الأمر الذى يدفعها أثناء نومها إلى الإمساك بأيديهم خوفا من استغلال البلطجية استغراقها فى النوم، والتعدى على أولادها، مرددة "إحنا بنطالب المسئولين بمكان يسترنا". وطالب الأهالى بضرورة عمل دوريات مستمرة بهذه المناطق وخاصة ليلا، لحماية السكان من أى خطر قد يواجههم، أو حل أى نزاع يمكن أن يحدث بين الأهالى وبعضها على الوحدات السكنية.أطفال مستغرقون فى النوم بمساكن سوزان مباركمساكن سوزان مباركبعض أهالى الدويقة ينقلون أمتعتهم للشقق الجديدةالأهالى سيطروا على شقق المحافظةآثار عنف البلطجية على مساكن سوزان مباركالقمامة تسيطر على المنطقةأسرة مصرية تشرب الشاى على رائحة المجارىالحج حسن أحد ضحايا التلوث أحد شوارع الدويقةالأهالى يعيشون فى أنهار الصرف الصحى يوميات أطفال العشوائياتأثاث الأهالى التى اشتعلت النيران فى منازلهم آثار الحريق الذى اندلعت نيرانه منذ أيامسيدة تردد "عاوزة أوضة ومعايا لحاف وبطانية"شوارع الدويقةستار يحمى أسرة من البرد القارص الحيوانات تشارك الأهالى فى معيشتهم

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل