المحتوى الرئيسى

جبهة الإصلاح بالتجمع ترفض تعيين جودة عبدا لخالق وزيراً للتضامن

02/21 16:53

أصدر 5 من قيادات جبهة الإصلاح والتغيير بحزب التجمع بياناً أعلنوا فيه رفضهم لقبول الدكتور جودة عبد الخالق تولى حقيبة وزارية فى حكومة الفريق أحمد شفيق التى وصفوها بأنها معينة من الرئيس المخلوع حسنى مبارك. واعتبر البيان أن قبول عبد الخالق تولى منصب وزير التضامن الاجتماعى يتناقض مع البيان الختامى للاجتماع التشاورى للجنة المركزية لحزب التجمع والذى كان جودة ضمن رئاسته، مشدداً على أن مطلب جماهير الثورة المصرية هو تشكيل حكومة إنقاذ وطنى من المستقلين وليسوا من العهد البائد ولا من الحزب الوطنى، ومشهود لهم جميعا بالوطنية والكفاءة والنزاهة. وأشار البيان إلى أن جماهير الشعب المصرى ستخرج غداً لتعلن رفضها لحكومة الفريق أحمد شفيق والذى اتهمه بأنه لا يعترف بالثورة الشعبية المصرية، ولا يذكرها إلا باعتبارها حركة أو أحداث أخيرة. وقال البيان الذى حمل عنوان: "نرفض حكومة شفيق ونرفض رفعت السعيد": إن معركتنا داخل حزب التجمع ضد قيادة الدكتور رفعت السعيد مستمرة لاستعادته كبيت لليسار المصرى، وهى جزء من معركتنا إلى جانب الثورة الشعبية المصرية ومطالبها". ووقع على البيان كل من طلعت فهمى أمين لجنة التجمع بالجيزة وأحمد عبد الوهاب، عضو لجنة الحزب بالقاهرة، وحمدى عبد الحافظ، عضو لجنة الحزب بأسيوط، ومحمد صالح، عضو لجنة الحزب بالجيزة، وجمال عمر عضو لجنة الحزب بالجيزة. تجدر الإشارة إلى أن جبهة الإصلاح والتغيير كانت تتجه إلى الدفع بجودة عبد الخالق رئيسا لحزب التجمع فى حالة الإطاحة برفعت السعيد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل