المحتوى الرئيسى

احتجاجات عمالية تطالب بالتحقيق في فساد الخصخصة وزيادة الأجور و تثبيت المؤقتين

02/21 16:31

كتب – خليل أبو شادي وسهي مسعود وعاطف عبد العزيز:تواصلت الاحتجاجات والمظاهرات العمالية لليوم الثاني عشر على التوالي .. وامتدت لقطاعات جديدة تطالب بتحسين الأوضاع المعيشية وزيادة الأجور وتعيين المؤقتين .. فيما اعتصم سكان المقابر للمطالبة بتوفير مساكن ملائمة لهم .. وهدد عمال حلج الأقطان و بتروتريد بالاعتصام  في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم وقال عمال شركة حلج الأقطان أنهم سيتقدمون ببلاغ للنائب العام غدا حول وقائع الفساد بالشركة.وواصل أكثر 400 من عمال شركة باكين للبويات في ثلاث فروع للشركة ( العبور- القبة -الإسكندرية)  اعتصامهم لليوم الثاني مع استمرارهم في العمل للمطالبة بتثبيت العمالة المؤقتة.  ورفض رئيس مجلس إدارة الشركة مقابلة العمال المعتصمين، وكشف  العمال وجود قرار بتثبيت “من يرغب” من العمالة المؤقتة كان قد صدر عام 2004 وتم إخفائه عن العمال، ولم يتم العمل به وعندما واجه العمال الإدارة بهذا القرار تحججت بأن العاملين خاضعين لقانون 159 لسنة 1981 المنظم لقطاع الأعمال ولا يحق لهم التثبيت علي الرغم من إن نفس القرار الذي استخدمته الإدارة في حيثيات قرار عام 2004  و قرر العمال المعتصمون تصعيد اعتصامهم بالإضراب عن العمل في حالة عدم تلبية مطلبهم.ونظم ما يقرب من 500 عامل من عمال شركة بتروجاسكو اعتصاما مفتوحا أمام الفرع الرئيسي للشركة بعباس العقاد  وذلك للمطالبة بتنفيذ قرارات وزير البترول والتي كان اقرها منذ يومين والتي تتضمن تطبيق اللوائح التأسيسية “القديمة” مراجعة موقف المفصولين وعودتهم للعمل، وأن يتم التثبيت بعد سنتين، واعتبار أول يوم في شهر مارس القادم موعداً للانطلاق في التنفيذ. يقول احد المعتصمين عندما طلبنا من رئيس مجلس الإدارة بتنفيذ تلك القرارات رد علينا ليس من اختصاصه تنفيذ تلك المطالب وان هذا شأن وزير البترول الذي اصدر القرار .وحمل المعتصمون بعض اللافتات منها ” عاوزين حقوقنا ، عاوزين التثبيت ” .وأضاف العمال أن رئيس مجلس الإدارة أكد عدم صرف أي بدلات للعمال إلا في شهر يونيو فقط، وبعد مرور أكثر من ستة أشهر بعد التثبيت؛ الأمر الذي أثار حفيظة العمال، مؤكدين أن هذه الشروط تعجيزية والغرض منها التراجع والتلاعب في القرارات الصادرة، فمثل هذا الأمر يهدد أكثر من 200 عامل في كل محافظة على حدة، منتشرين في مستودعات الشركة المصرية، ويعملون تحت شرط وظروف عمل قاسية، منتظرين الفرج بالتثبيت للحصول على حقوقهم المفقودة.واعتصم اليوم العشرات من سكان المقابر والأكشاك وسائقو موقف عبود أمام مبنى محافظة القاهرة للمطالبة بتحقيق مطالب كل منهم.وطالب السائقون بإقالة محمد سليمان مدير الموقف وتقليل الكارتة التي يدفعونها لإدارة الموقف وهتفوا يسقط محمد سليمان يسقط الظلم بينما طالب سكان المقابر والأكشاك والشوارع بتوفير مشاكن لهم.وقال سامح وهدان أحد المعتصمين أنهم مستمرون في إضرابهم الذي بدأوه منذ 20 يوم مشيراً إلى أن مدير الموقف سلط عليهم البلطجية وضربوهم بالسنج والمطاوي وأصابوا بعضهم بجروح خطيرة مثل هاني أحمد الذي يرقد بالمستشفى.ويضيف على عبد العزيز أنه يعمل سائق في موقف عبود منذ 43 سنة وحتى الآن لم يحصل على جواب معتمد رغم أنهم يدفعون رسوم أعلى بكثير من المقررة فهم يدفعون من 25 جنيه إلى 70 حسب المحافظة والمسافة. في حين أن الرسوم الرسمية المقرر من 6 إلى 4 جنيه كما أنهم يدفعون غرامات تصل إلى 500 جنيه دون سبب وطالب طارق عبد الفتاح بالكشف عن المستندات التي توضح خطوط السير منذ عام 94 وحتى الآن وأضاف بأن هذه الخطوط لا وجود لها. وأن الأوراق التي يتعاملون بها لا يتم ختمها وأن كل شئ يتم في الخفاء. والفساد يزداد كل يوم لا يجد من يتصدى له وكله يأتي فوق رأس السائقين البسطاءوقال إنهم يعانون من مشاكل لا حصر لها لذلك فلن يتراجعوا حتى يتم تحقيق مطالبهموقال محمد فوزي إنه يسكن في منطقة بطن البقرة وأن بيوتهم معرضة للانهيار لذلك طلب منهم المسئولون إخلاء منازلهم ووعدوهم بإعطاء مساكن بديلة وحتى الآن لم يتحقق شئ ومعظم الأهالي يبيتون في الشوارع وف الخيام.وأضافت كريمة عبد الحميد أنها تعيش في الشارع منذ أكثر من عام وليس لها مصدر رزق سوى 140 جنيه معاش شهري كما أنها تعول ثلاث بنات.لذلك فهي لا تستطيع دفع إيجار شقة. وتقول وسام فايز إنها معاقة ومطلقة وتعيش ف شقة إيجار جديد وتطالب بالحصول على حقها في الشقق التي وفرتها الدولة للمعاقين.ويشيد سيد فاروق إلى أنه موظف بمحافظة القاهرة في إدارة خدمة المواطنين وحتى الآن لم يحصل على شقة رغم حصلوه على كافة الموافقات. ويضيف أنه رغم تجاوزه سن الخمسين فإنه لم يتزوج حتى الآن لعدم وجود شقة أو دخل مناسب.وتقول صباح عبد المنعم أنها تسكن مع ابنتها في المقابر وحصلت على الموافقات اللازمة منذ عام 2006 ولم تستلم الشقة حتى الآن رغم أن المركز القومي لحقوق الإنسان أرسل قائمة ويطالب حسين محروس بأسمائهم وطالب بسرعة إيجاد مساكن لهم. بسرعة الاستجابة لمطالبهم وقال إنه يعيش مع أولاده ف كشك في الشارع ف لمقطم منذ 2005 .. وأكد المعتصمون على استمرارهم في الاعتصام حتى يستجيب المسئولون لمطالبهم.وفى سياق آخر أعلن  عمال شركة النيل لحلج الأقطان بفروعها الستة تنظيم وقفة احتجاجية غدا الساعة 12 أمام النائب العام لكشف وقائع فساد في خصخصة الشركة وبعد البيع وللمطالبة بعدة مطالب 0 وأكد العمال إن مطالبهم تتمثل في حل مجلس إدارة الشركة ، تعيين مفوض للشركة من قبل الدولة حيث أن للعاملين 10% من أسهم الشركة ، إعادة تشغيل مصانع المنيا ، صرف العلاوات الاجتماعية السابقة بنسبة 40 ، التعهد بصرف أي علاوة اجتماعية تقررها الدولة في المستقبل ، فتح باب الترقيات والدرجات التي لم يتم العمل منذ 1995.وفى سياق متصل أعلن  العمال المفصولين بشركة بتروتريد وعدة شركات بترول أخرى بتجديد اعتصامهم الأربعاء القادم أمام وزارة البترول في حالة عدم تسلمهم للعمل وهو الموعد الذي حددته الشركة لمعرفة نتيجة تظلماتهم. وتسود حالة من الهدوء المشوب بالحذر أوساط العاملين بفروع شركة الخدمات التجارية البترولية “بتروتريد”، خوفاً من إخلال المهندس سامح فهمي وزير البترول بتعهداته الأربعة باجتماعه مع ممثلي العمال مؤخراً.كان الوزير قد قرر تطبيق اللوائح التأسيسية “القديمة” بشركة بتروتريد، مراجعة موقف المفصولين وعودتهم للعمل، وأن يتم التثبيت بعد سنتين، واعتبار أول يوم في شهر مارس القادم موعداً للانطلاق في التنفيذ.فوجئ العمال المفصولون بعد لقاء الوزير بمماطلة إدارة الشركة في تنفيذ قرار عودتهم للعمل بحجة النظر في تظلماتهم، خاصة وأن منهم من كانوا متهمين في قضايا، وحصلوا على أحكام بالبراءة، ومنهم من أمضى سنوات بالشركة بعقود محددة المدة، ولا يعلم هل سيتم ضم تلك السنوات له أم ستضيع عليهم.مواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل