المحتوى الرئيسى

"العفو الدولية" تدعو القذافي لكبح جماح قواته

02/21 15:15

طرابلس: دعت منظمة العفو الدولية الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي الأحد، إلى كبح جماح قواته الأمنية، وسط تواتر تقارير عن استخدامها الرشاشات والأسلحة الأخرى ضد المتظاهرين وارتفاع عدد القتلى في بنغازي ومصراتة ومدن ليبية أخرى.وقال مالكوم سمارت مدير برنامج الشرق الأوسط وشمال افريقيا في منظمة العفو الدولية :"إن استخدام القوات الموالية للعقيد القذافي القوة المميتة ضد المتظاهرين المطالبين بالتغيير غير مبرر وأدى إلى مقتل عدد كبير من الناس، كما أن الوضع يتفاقم بشكل مخيف وقُتل أكثر من 100 شخص حتى الآن".واضاف سمارت "يتعين على العقيد القذافي وضع حد فوراً لهذا العنف، وعليه أن يعرف، إلى جانب المشاركين في توجيه أعمال القمع ضد المتظاهرين والمشاركين في الانتهاكات، أنهم سيتعرضون للمساءلة".ونقلت جريدة "القدس العربي" عن المنظمة قولها :"إن شهود عيان ومحامين وطواقم طبية في بنغازي ابلغوا باحثيها أن ما لا يقل عن 34 شخصاً قتلوا بالذخيرة الحية يوم الجمعة الماضي وأصيب معظمهم بعيارات نارية في الرأس والصدر والرقبة، فيما أصيب عشرات آخرون بجروح".واضافت أن قوات الأمن الليبية فتحت النار يوم السبت، على آلاف المشيعين الذين تجمعوا خارج مبنى الحرس الثوري في طريق عودتهم من المقبرة ورددوا شعارات مناهضة للحكومة، ما أدى إلى سقوط عشرات الجرحى نُقلوا إلى مستشفى الجلاء ومستشفيات أخرى في بنغازي.واشارت المنظمة إلى أن مصادر في مستشفى الجلاء اكدت أن معظم الضحايا أصيبوا بعيارات نارية في الرأس أو الصدر أو العنق مما يوحي بأن قوات الأمن كانت تقصد قتلهم، فيما اعلن الأطباء بأنهم يكافحون في التعامل مع المصابين ويعانون من نفاد الأدوية وامدادات الدم المطلوبة لعلاج الجرحى.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الاثنين , 21 - 2 - 2011 الساعة : 7:23 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الاثنين , 21 - 2 - 2011 الساعة : 10:23 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل