المحتوى الرئيسى

 تأجيل ألبوم رامي صبري احتراما لظروف الوطن

02/21 11:26

قرر الفنان رامي صبري تأجيل طرح ألبومه الغنائي الجديد، الذي كان من المقرر طرحه قريبا، بعد الانتهاء من إعداده بالكامل قبل قيام ثورة 25 يناير، وكان من المقرر طرحه في فبراير 2011. جاء في بيان من أحمد الكاشف المسئول الإعلامي للفنان رامي صبري: نظرا للظروف الحالية التي تمر بها مصر، قرر رامي صبري تأجيل طرح ألبومه، الذي كان من المقرر إصداره في منتصف شهر فبراير 2011، إلى أجل غير مسمى. وأوضح الكاشف أن قرار رامي بتأجيل الألبوم جاء بعدما رأى استحالة إصدار ألبومه في مثل تلك الأيام العصيبة تمر بها البلاد، ولا مجال إلا أن تعود مصر إلى سابق عهدها. ونقل البيان اعتذار رامي لجمهوره الذي قال فيه: "جمهوري الحبيب، أعتذر تماما عن تأخير صدور الألبوم، وتأكدوا من احترامي الشديد لكم ولرغباتكم، وأعتقد أنكم تتفقوا معي بأنه لن تكتمل فرحتي وفرحتكم بصدور ألبومي في الوقت الراهن، في ظل الظروف التي تمر بها بلدنا الحبيب مصر". وأكمل رامي: "لذا فلقد اتخذت قراري بتأجيل طرح الألبوم حتى تخرج مصر من هذه المرحلة الحرجة، فلا أستطيع أن أحتفل معكم وأنا أرى بلدي بتلك الحالة". هذا وتدور حاليا مناقشات مع رامي على إمكانية طرح الألبوم خلال شهر يونيو 2011، على أمل أن تستعيد البلاد عافيتها من جديد. يذكر أن رامي كان قد انتهى من إعداد ألبومه الجديد، الذي يضم تسع أغنيات، من ألحانه بالكامل، تعاون فيه مع الموزع الموسيقي حسن الشافعي لأول مرة، بالإضافة للتعاون مع الموزع طارق توكل.اسمع أغنية "يا حبيبتي يا مصر"

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل