المحتوى الرئيسى

معمل للسكر في سوريا يواصل نشاطه رغم هبوط الأرباح

02/21 09:42

دبي (رويترز) - قال مسؤول كبير ان معملا جديدا خاصا لتكرير السكر في سوريا بطاقة انتاجية تبلغ نحو مليون طن سنويا سيواصل نشاطه رغم تقلص العلاوة السعرية الذي دفع بعض المصانع الى الإغلاق.وأدى ضعف الطلب نظرا لارتفاع الأسعار الى تقلص العلاوة للسكر الابيض على السكر الخام وهو مقياسي الذي يعد مؤشرا على ربحية التكرير.وقال مرهف الأخرس العضو المنتدب لمعمل التكرير الذي تبلغ قيمته 90 مليون دولار المملوك لمجموعة الأخرس وهي شركة خاصة ان المعمل ملتزم بمواصلة نشاطه رغم ضعف العلاوة السعرية وذلك أساسا لان المجموعة تتوقع ارتفاع الطلب في منطقة الشرق الاوسط.وفي منطقة الخليج أغلق مصنع الخليج في دبي وهو واحد من أكبر معامل تكرير السكر في العالم منذ الاول من فبراير شباط ومن المرجح أن يستأنف نشاطه في 25 فبراير نظرا لضعف العلاوة السعرية للسكر الابيض على السكر الخام.وقال الاخرس لرويترز على هامش مؤتمر صناعي في دبي ان الشركات تضررت في كل مكان وسيؤدي تراجع العلاوة السعرية الى هبوط أرباح شركته نحو 20 في المئة.وأضاف الأخرس أن معمل السكر ينتج حاليا نحو 2000 طن من السكر الابيض يوميا يتم تصدير 40 في المئة منها الى العراق ولبنان والاردن وايطاليا.وقال انه لا يزال يتوقع طلبا قويا جدا من منطقة الشرق الاوسط بما فيها السوق المحلية في سوريا الذي تعد مشجعة للغاية للاستمرار في الانشطة.وتابع ان هناك تركيزا خاصا على السوق العراقية نظرا للارتفاع الكبير في الطلب عند 1.3 مليون طن سنويا مضيفا أن الطلب المحلي في سوريا يبلغ نحو 750 ألف طن سنويا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل