المحتوى الرئيسى

هيومان رايتس ووتش تؤكد مقتل 233 شخصاً في ليبيا خلال الاحتجاجات الأمم المتحدة وأوروبا يدعوان حكومة القذافي إلى وقف أعمال العنف الإثنين 18 ربيع الأول 1432هـ - 21 فبراير 2011م

02/21 08:25

دبي - العربية.نت دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الاثنين 21-2-2011 إلى "عدم استخدام العنف واحترام الحريات الأساسية" في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وحثت كاثرين أشتون مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي السلطات الليبية إلى وقف أعمال العنف فوراً ضد المحتجين المناهضين للحكومة وبدء حوار شامل بشأن الإصلاحات. وقالت أشتون في بيان إن الاتحاد الأوروبي يشعر بقلق بالغ إزاء الأحداث التي تجري في ليبيا وما تحدثت عنه التقارير من سقوط عدد كبير جدا من القتلى من المتظاهرين. وذكرت أن الاتحاد الأوروبي يحث السلطات على ممارسة ضبط النفس والهدوء والامتناع فورا عن أي استخدام آخر للعنف ضد المتظاهرين السلميين. كاثرين اشتون في هذه الأثناء حذرت دول غربية رعاياها من السفر الى ليبيا بعد التصعيد الأمني الخطير الذي شهدته مدن بنغازي والبيضا ووصول الاحتجاجات الى العاصمة الليبية طرابلس. وطلبت أستراليا من رعاياها في ليبيا مغادرة هذا البلد ودعت الراغبين في زيارته للامتناع عن ذلك. وأصدرت وزارة الخارجية الأسترالية الاثنين تنبيها على موقعها الإلكتروني رفعت فيه مستوى تحذيرها من التوجه الى ليبيا وطلبت من مواطنيها "إعادة النظر في حاجتهم للسفر" الى هذا البلد. كما حثت الخارجية الأمريكية رعاياها من المقيمين في ليبيا الى المغادرة الفورية ودعت مواطنيها إلى تأجيل السفر غير الضروري إليها. وذكرت منظمة هيومان رايتس ووتش التي تتخذ من نيويورك مقراً لها أن تقديرات عدد القتلى خلال أربعة أيام من أعمال العنف في ليبيا بين قوات الأمن ومحتجين بلغت 233 شخصاً على الأقل. وأضافت أن مصادر في مستشفيين في مدينة بنغازي بشرق ليبيا حيث وقعت أسوأ أعمال عنف قالت إن 60 شخصاً على الأقل قتلوا الأحد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل