المحتوى الرئيسى

التعديل الوزاري بالحكومة المصرية يضم شخصيات معارضة

02/21 12:06

القاهرة (رويترز) - ذكرت وسائل إعلام يوم الاثنين أن التعديل الوزاري بالحكومة المصرية يشمل عدة معارضين للرئيس السابق حسني مبارك وهي خطوة لم تكن لتخطر ببال حين كان مبارك في الحكم غير أن وزراءه سيحتفظون بحقائب مهمة.وقالت جماعة الاخوان المسلمين أكثر الجماعات السياسية تنظيما في مصر والتي منعت من تأسيس حزب سياسي في عهد مبارك انها لم توجه لها الدعوة لتنضم للحكومة ورفضت التعديل قائلة انه يجب أن يرحل كل وزراء مبارك.وشكل مبارك حكومة جديدة بعد قليل من اندلاع احتجاجات 25 يناير كانون الثاني في محاولة لتهدئة الغضب على حكمه الذي امتد 30 عاما لكن الغضب أخذ يتزايد حتى رحيله في 11 فبراير شباط.ولم يتضمن التعديل الذي أعلن عنه في وقت متأخر من مساء الاحد وزراء الدفاع والخارجية والمالية والداخلية. ولم يتضح على الفور ما اذا كان سيتم اعلان تغييرات لهذه الحقائب المهمة.ويشغل المشير محمد حسين طنطاوي منصب وزير الدفاع منذ 20 عاما. وهو رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير البلاد.وقال القيادي في حركة الاخوان عصام العريان "لم يعرض أحد علينا (اي مناصب) ولو عرضوا لن نقبل. نحن نطالب بما يريده الشعب بالغاء الحكومة لانها من النظام السابق."وأضاف "نريد حكومة جديدة من التكنوقراط لا صلة لها بالعهد القديم."ويضم التعديل الوزاري الاخير الى الحكومة بعض الوجوه الجديدة منهم ثلاثة من أحزاب سياسية مسجلة وهو تغيير مذهل في مصر فقبل أربعة أسابيع فقط كانت جماعات المعارضة متشرذمة وضعيفة جراء عقود من القمع.وذكرت وسائل اعلام حكومية انه تم تعيين يحيى الجمل نائبا لرئيس الوزراء. وهو فقيه دستوري واستاذ للقانون. كما أنه قيادي في ائتلاف جماعات المعارضة الذي يتصدره الناشط محمد البرادعي ويعرف باسم الجمعية الوطنية للتغيير.   يتبع

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل