المحتوى الرئيسى

أمين "وطنى" الدقهلية: 10% من الأعضاء فاسدون والباقى شرفاء

02/20 23:25

شهد اجتماع لجنة الثلاثين بمقر الحزب الوطنى بالقليوبية اليوم مشاحنات واستقالات لعديد من الأعضاء، الذين لم يقتنعوا بكلام رئيس أمانة الحزب بالدقهلية اللواء عبد الرحمن شديد، وعلى رأسهم المهندس إبراهيم نصار عضو اللجنة وعضو مجلس محلى المحافظة، الذى دخل فى اشتباكات كلامية عنيفة مع عدد منهم. حيث أكدت مصادر لـ"ليوم السابع" أن اللواء عبد الرحمن شديد وجه دعوات عده لعقد هذا الاجتماع فى مقر الحزب بالدقهلية الساعة الواحدة ظهر اليوم الأحد إلى 90 من أعضاء المجالس المحلية وغيرهم لمناقشة آخر التطورات، وكيفية إعادة بناء وهيكلة الحزب وجذب أعضائه مرة أخرى، بعد الخراب الذى طاله فى الفترة الأخيرة، ولكن لم يلب الدعوة سوى 40 واحدا منهم فقط. وأضافت أن شديد قال أثناء اجتماعه إن 10% فقط من الحزب الوطنى هم السيئون وهم الذين أساؤا للحزب وأدوا به إلى هذا الدمار، ولكن باقى الـ90% من أعضاء شرفاء، وأنهم ما كانوا يبدون قلقهم من الإخوان وخاصة عند تواجدهم المكثف عقب صلاة الجمعة، وعلى الرغم من قوة الحزب لكنه سقط. ومن ناحيته قال المهندس إبراهيم نصار: "قدمت استقالتى من الحزب أمام الجميع عندما سمعت بمهاترات وكلام لا يصح أن يقال، لأن الحزب الوطنى مات من بداية الثورة، ولكنهم مصرون على إعادة بنائه من لا شىء". وأشار نصار إلى أنه دائما ما كان ينتقد الأخطاء الفادحة للحزب ولكن دائما ما كانت تقابل بالسلبية وعدم الاهتمام، مضيفا أنه أول من قدم طعوناً على الانتخابات البرلمانية الماضية لما شهدته من عمليات تزوير فاضحة، ولكن لم يبال أحد بها إلى أن جاء الوقت وتم حل المجلس كاملا. وقال إنه فى الاجتماع الأخير وجه انتقادات عدة إلى أمين التنظيم السابق بالحزب أحمد عز بأنه هو من ضيع الحزب، فتمت مقابلته بالنقد الشديد عليه، وتطور الأمر إلى خروج ألفاظ كثيرة من الأعضاء، ولكنه قال "أنا لا يشرفنى أن أكون فى الحزب" وتركهم وخرج من الاجتماع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل