المحتوى الرئيسى

باحث يقول إن أنشطتهن تتصل بالتمويل والترويج دراسة تؤكد أن 40 في المائة من المواقع المتطرفة بالسعودية تديرها نساء الأحد 17 ربيع الأول 1432هـ - 20 فبراير 2011م

02/20 22:40

دبي - العربية.نت أعلنت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد بالسعودية أن 40% من المواقع المتطرفة تديرها نساء لعبن دوراً في دعم الفكر المتطرف. وذكر عبدالمنعم المشوح، المدير التنفيذي لحملة توعية أطلقتها الوزارة بمشاركة جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن تحت شعار "السكينة" لتعزيز الوسطية، أن 60% لا يقرون بوجود برامج توعية للمرأة بتاتاً، في حين أن 25% اعتبروا أن البرامج الموجودة غير كافية، و12% فقط يرون أن هناك برامج يجدونها مناسبة للمرأة. وقال الدكتور فايز الشهري الباحث في المعلوماتية "إن هناك مؤثرات داخلية في المجتمعات وخارجية في الصراعات الدولية تضغط على الناس في عصر الوسائل والاتصال الجماهيري وتجعل الناس احياناً يتحركون كالقطعان بلا هدف، فبناء الشخصية ربما يكون الاستراتيجية القادمة التي يسعى لها الشعب العربي إذا أراد إصلاح حاله". وأضاف الشهري أنه يوجد أكثر من 70 مليون عربي يتحركون على شبكة الانترنت كل يوم ويتداولون أسهماً ويشترون ويبيعون ويتحادثون ويناقشون همومهم، مشيرا إلى أن "بعض المنتديات المتطرفة ربما استخدمت أسماء نسائية للتخفي". وأفاد الشهري بأن "الوجود النسائي في عالم الإرهاب حقيقة، وكانت هناك رموز في السنتين الأخيرتين للنساء اللاتي شاركن في بعض النشاطات كالترويج والتمويل للإرهاب، مثل هيله القصير ووفاء الشهري وغيرهن، وكالخنساء التي كانت تصدر مجلة نسائية". وقال "إن الأسباب التي قد تولّد الميول للتطرف عند النساء ترتبط بالمكوث في المنزل والإحباطات الاجتماعية والاقتصادية التي تتعرض لها، وبالتالي تكون الانترنت متنفساً لها".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل